المقالات

مظاهرات شيعية لتحقيق المطالب الكردية والسنية


🖊ماجد الشويلي

 

لم يسفر الحراك الشعبي بجغرافيته وديمغرافيته الشيعة عن تحقيق مكسب واحد له سمة طائفية او نكهة شيعية ابدا.

بل على العكس من ذلك ، كانت كل المطالب وماتحقق على ضوئها من نتائج على مستوى التشريعات او الاجراءات الحكومية تتسم بالوطنية وتغادر الطائفية وتسعى للخروج من ربق المحاصصة المقيتة ولو على حساب التنازل عن الاستحقاق الانتخابي والدستوري الشيعي دون مقابل .

فالشيعة هم وحدهم يتحركون ويعطلون سير العملية التربوية والتعليمية في مناطقهم وهم وحدهم من يسئ لعلاقاته مع عمقه العقائدي و الستراتيجي المتمثل بايران وهم وحدهم من كان على استعداد للتخلي عن احزابهم التي دفعوا من اجل قيامها ملايين الضحايا لعقود طويلة منصرمة كان يحلم فيها المواطن الشيعي ان يتمكن من تأسيس تجمع او حزب سياسي معترف فيه في البلاد وكان يحلم أن يسمع الاذان وهو يشدو باسم علي ع من الاذاعة او التلفزيون او بالسير راجلا الى كربلاء في الاربعينية.

كل تلك الاحلام التي كانت تخامر الاجداد والاحفاد رفع الحراك الشعبي شعار التخلي عنها بل وحسم امره بمنع العودة لها لاجل الوطن ،كل الوطن ، قوبلت باصرار من  سياسيي المكونات الاخرى(الطبقة السياسية) على  بقاء المحاصصة على حالها .

على النحو الاتي

🔲اولا : ايها الشيعي ثُر فانك تثور لاجل الوطن وإن مطالبك هي وحدها الكفيلة بانقاذ الوطن ونحن ننتظر ازاحتك لممثليك في الحكومة والبرلمان ((وانا بمقاعدنا متمسكون  وها هنا قاعدون لاتخف علينا))

🔲ثانيا: متى ماطالبت ايها الشيعي بمغادتنا المحاصصة فانك ستتحول بنظرنا الى طائفي بغيض

🔲ثالثاً : إن هذا النظام السياسي القائم على اساس المحاصصة باطل مادام للشيعة حصة فيه او لهم رئاسة الحكومة ، واما حين يتنازل الشيعة عن امتيازاتهم فهو نظام ديمقراطي وإن قام على اساس المحاصصة بيننا وبين الكورد المدعومين امريكيا

🔲رابعاً : حتى وإن كانت هناك ضرورة لاشراك مستقلين شيعة بالحكم مستقبلا فمن نحدده نحن الكورد والسنة وليس الشيعة

🔲خامساً : إن المرجعية الدينية ملزمة لكم  ونحن معها في الزامكم لكن ما أن تمس امتيازاتنا فهي مرجعية شيعية ونحن كورد وسنة غير ملزمين بكلامها

🔲سادساً: أن امريكا التي قتلت قادة الشيعة ليس لنامعها من ثأر كما لايجوز لك الثار منها وأن ابيت إلا ذلك فنحن على استعداد لنثور عليك

🔲سابعاً : نحن لنا عمقنا العربي وانت عربي وعليك ان تحتمي بعمقك العربي حتى وإن ذبحك من الوريد الى الوريد ولايحق لك ان تحتمي بغيره حتى وإن كان اخوك في العقيدة الذي يضحي من اجلك

🔲ثامناً : يجب عليك أيها الشيعي ان تسعى لرفع كل امتياز حظيت به في الدستور حتى وان كان ذلك هو مجرد ذكر الانتفاضة الشعبانية في الديباجة والا فان الدستور لايمثلنا وإن كنا اكثر من يتمسك به حال الحفاظ على مكاسبناوقت المحاصصة

🔲تاسعاً: إننا مع المرجعية الدينية في كل ماتؤكد عليه من توجيهات واهمها التعديل الدستوري الذي يلغي اي تأثير للمرجعية الدينية في العملية السياسيةاو يضع لها مكان فيها

((و هن هواي ترى))!!

ـــــــــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1351.35
الجنيه المصري 74.02
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
مهيمن سامي العيبي : السلام عليكم كنت سابقن في لواء علي اكبر تحت قيادة لواء عبد الكريم الحسناوي في بيجي معارك ...
الموضوع :
تشكيل لواء علي الأكبر والبطولات التي سطرها ضد كيان “داعش” التكفيري
جاسب علي : وهناك سفارات تحوي على عدد من ازلام السابقين واتباع صدام كانوا يخدمون في المخابرات مثل المخضرم علي ...
الموضوع :
طلب برلماني بغلق السفارات والبعثات للدول التي ليس لديها تمثيل دبلوماسي في العراق
قاسم محمد : المحافظات المسموح بها التظاهر والتخريب هي محافظات الوسط والجنوب اما غيرذلك فغير مسموح به ذلك قرار السفارة ...
الموضوع :
كيف أتفق متظاهرون على إقالة 9 محافظين من بغداد الى البصرة؟!  
قاسم محمد : الى السيد الكاتب المحترم مصطفى الكاظمي ليس من اهالي الكاظمية هو بالاصل من الناصرية مع احترامنا لكل ...
الموضوع :
إصبع على الجرح ـ ماذا يحصل ايها الكاظمي ..  
زيد مغير : استاذي الكريم مع اجمل تحياتي اليك وانا اقرأ مقالك الرائع مررت بالقائمة العراقية واتذكر موقف اياد علاوي ...
الموضوع :
عبيد صدام حقراء وأراذل القسمين الاول والثاني  
ضياء عبد الرضا طاهر : هذه المفاوضات هي لتثبيت العدوا الامريكي وحلفائه وهي نوع من انواع الخداع الذي يمارسه هذا العدوا المجرم ...
الموضوع :
المفاوضات الامريكية العراقية ملاحظات وحقائق  
عبدالله : خوش مقال👏 ...
الموضوع :
إغتيال الذاكرة الشيعية ..في العراق
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمه الله وبركاته ,,,بارك الله فيك سيدنا المحترم ,,عن رسول الله صلوات الله عليه واله ...
الموضوع :
الشاهد الشهيد
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم نسألك ونتوسل اليك بحق الرسول ابو القاسم محمد والله الاطهار المطهرين ان تصلي على محمد وال ...
الموضوع :
مكتب الامام المفدى السيد علي السيستاني يوجه رسالة الى العراقيين بعد تزايد اعداد المصابين بكورونا
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمه الله وبركاته ,,اللهم صل وسلم على الرسول الاعظم ابو القاسم محمد واله الاطهار المطهرين ...
الموضوع :
فتح جديد لايران!!  هسه ينجلط المضغوطين  
فيسبوك