المقالات

ما الحاجة للتلاعب في الديباجه؟


  عبــــاس العـــرداوي ||   لا ليس صعبًا اذا ما اتضحت الصورة للقارئ الكريم ان يجد جوابًا لسؤالي  وهو سؤال بديهي ان يطرح.  هل انتهت كل التشريعات وتعديلاتها وبقيت الديباجه ؟.  هل ان وظيفة السهر على الدستور  التي استدعت ان تشكل لجنة تعديلات مقترحة اجمعت على ضرورة تعديل الديباجة ؟،حتى انها لم تكن مطلب اصغر تظاهرة خرجت مطالبة بتصويب العملية السياسية ! اذا ماذا او من خلفها ؟. بحسب عضو لجنة مقترحات التعديلات الدستورية وبالنص قال انها مطلب الرئيس وهو مصر على اجراء التعديل فيها . ها كاكا برهم خيرك !!! يبدوا ان كثر السهر على .......الدستور افقدته التركيز  او تاثير السهر جعله يحلم كثيراً حتى نسى نفسه وحجمه الحقيقي .  ذلك المنصب الفخري الذي عطف به الشيعة على اخ عزيز على قلوبهم وشريك في الباساء والضراء سابقاً اما الان يبدوا المشهد مختلف . اعتقد حتى يتضح الكلام اكثر  ونكون منصفين سأنقل لكم بعض ما ورد في الديباجه الخالية في الدستور العراقي لعام 2005  ( ابتدأت بالبسملة والاية الكريمة :بسم الله الرحمن الرحيم ولقد كرمنا بني آدم) ثم تحدث بلسان الجمع نحن ابناء الرافدين وعرج الى تاريخ العراق واشار الى هوية العراق وشعبة الدينية  واكد على الالتزام بالمرجعية والاستجابة الى نصحها ولم يغادر جرائم البعث وجهاد وتضحيات العراقيين وعرج اليها التي امتزجت بالدماء الطاهرة والآهات الكبيرة لمئات الالاف من الشهداء والمعاقين وذويهم ثم حدد طبيعة النظام واحقية الجميع في العراق وثرواته وخيراته وواجب الجميع بحمايته والتضحية من اجله . نعم هذا ملخص الديباجه التي يروم الرئيس مغادرتها وتعديلها بسطر واحد   (العراق بلد ديمقراطي فدرالي موحد ) ولماذا فقط يحكم الدستور في هذا السطر ويحذف تأريخ العراق وماضيه المؤلم لماذا تنكاء الجراح مره اخرى وتتغافل القوى السياسي عن حجم التضحيات على مدى عشرات السنوات؟  هل هو ثمن لعودة البعث؟  لذا يدفع برهم بالذاكرة الى نسيان او تناسي الدماء الزكية للمؤنفلين والاهوار  والشعبانيين واحواض التيزاب والثرامات والمقابر الجماعية والعلماء والمفكرين والنخب التي ملىء التراب أفواها وهي تئن تحت الجرافات؛ ليدفنوا احياء  اي ثمن قبضتموا؟.  وانتم تحذفون تاريخ امه عمرها عمر الخليقة ولاشك عندي ان احد اهم خطوات الكيان الصهيوني هو نسف تاريخ المنطقة ومن ضمنها العراق.  نعم للاسف قد نغفل الادوات لكن الاثر باقٍ في تنفيذ هذا المخطط نسف تأريخ العراق ومحو الذاكرة العراقية لتمر الاجيال عابرة امام تاريخها الذي يراد له ان يمحى عابرة وتفقد هويتها الحقيقة ولا تاريخ له لا مستقبل له،  فضلا عن نقطة مهمة يراد ايضاً بها هي القضاء على الهوية الدينية للشعب العراقي بكل اديانه وطوائفه كل الشعوب تعتز بدياناتها ومعتقداتها ومنها تنطلق نحو المستقبل الا في هذه المقترحات نجد من يريد حذف الهوية الدينية للعراق وهي بالتاكيد واحدة من اهم مقدمات تمزيق البعد الاخلاقي والمجتمعي واسقاط المجتمع في وحل الرذيلة محو القيم والاخلاق والظوابط الاجتماعية تنعكس مباشرة على اداء المجتمع وسلوكيات الافراد وتكون منطلقا للجريمة والاستهتار والضياع واكد انها ايضا من اهداف الصهيونية في المنطقة وفي العراق الذي يشكل اهم عائق ديني واخلاقي لمنع توسعها وهيمنتها على المجتمع العراقي  اعتقد لحد الآن وبهذه الملاحظات البسيطة اتضحت الجواب عن سوالنا ( ما الحاجة للتلاعب بالديباجة) وتاكد لكم ان المقترحات للتعديل وفي مفاصل اخرى ايضا  مهمة وخطرة منها التعديل على صلاحيات رئيس الجمهورية واضافة صلاحيات تنفيذية تخصم من صلاحيات رئيس الوزراء وغيرها من التعديلات الغريبة !كلها تسير بنا الى هدم النظم الاخلاقية والسياسية للمجتمع العراقي واخذه على حين غره ليجد ان الرذيلة يحميها الدستور وان الخيانة يقرها الدستور  ولات حين مناص..
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1408.45
الجنيه المصري 75.87
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.33
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
زيد مغير : إنما الحسين مصباح الهدى وسفينة النجاة. صدق الصادق الأمين حبيب اله العالمين محمد صلى الله عليه واله. ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير : قالوا: سيفتك الوباء بالملايين منكم إن ذهبتم؟ فذهبنا ولم نجد الوباء! فأين ذهب حينما زرنا الحسين ع؟
حيدر عبد الامير : القسط يستقطع من راتب المستلف مباشرة من قبل الدائره المنتسب لها او من قبل المصرف واذا كان ...
الموضوع :
استلام سلفة الـ«100 راتب» مرهون بموافقة المدراء.. والفائدة ليست تراكمية
نذير الحسن : جزاكم الله عنا بالاحسان احسانا وبالسيئة صفحا وعفوا وغفرانا ...
الموضوع :
أنجاز كتاب "نهج البلاغة" يتضمن النص العربي الأصلي مع ترجمته الإنجليزية
مازن عبد الغني محمد مهدي : لعنة على البعثيين الصداميين المجرمين الطغاة الظلمه ولعنة الله على صدام وزبانيته وعلى كل من ظلم ال ...
الموضوع :
كيف تجرأ الجوكر والبعث على إنتهاك حرمة أربعين الحسين؟
حسين غويل علوان عبد ال خنفر : بسم الله الرحمن الرحيم انا الاعب حسين غويل الذي مثلت المنتخب الوطني العراقي بالمصارعه الرومانيه وكان خير ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
ابو محمد : عجيب هذا التهاون مع هذه الشرذمة.. ما بُنيَ على اساس خاوٍ كيف نرجو منه الخير.. خدعوا امّة ...
الموضوع :
أحداث كربلاء المقدسة متوقعة وهناك المزيد..
عمار حسن حميد مجيد : السلام عليكم اني احد خريجي اكاديميه العراق للطران قسم هندسة صيانة طائرات و اعمل في شركة الخطوط ...
الموضوع :
الدفاع: دعوة تطوع على ملاك القوة الجوية لعدد من اختصاصات الكليات الهندسية والعلوم واللغات
ابو عباس الشويلي : صاحب المقال انته تثرد بصف الصحن اي حسنيون اي زياره اي تفسير لما حدث قالو وقلنا هم ...
الموضوع :
لاتعبثوا ..بالحسين!
علاء فالح ديوان عويز : السلام عليكم انا الجريح علاء فالح ديوان مصاب في محافظة الديوانية في نفجار سوق السمك عام2012/7 ولم ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
ابو محمد : وهل تصدق ان ماجرى هو تصحيح للواقع ؟ ماجرى هو خطة دقيقة للتخريب للاسف نفذها الجهلة رغم ...
الموضوع :
بين تَشْرينَيْن..!
فيسبوك