المقالات

هل بَقِي للدبلوماسية في الشرق الأوسط مكان؟


 

د. إسماعيل النجار||

 

♦️ أميركا تأخذ من العَرَب وتعطيهم من كيسَهُم وهُم يتشكرونها ويثنون عليها!

 

♦ أَلَم يَحِن الوقت ليصحَىَ العَرَب ويقولون لأمريكا كَفَىَ؟ أَم أن جُرعة التمذهُب الوهابي الإخوَنجي سيطول مفعولها بعدٍ إلى حين؟

🔖 سؤال أصبَحَ من البديهي طرحهُ على كل الحكام العَرَب اللذين يقودون شعوبنا نحو الهاوية أكثَر فأكثر وهُم زاحفين!

[ هَل جَفَّت الكرامة برؤوسهم وتبَخَّرَت النخوة العربية الأصيلة؟

 

🛑 [ بالنهاية إلى أين سيستمرون في الخيانة والخنوع؟

♦️ نحنُ أُمَّة...

[ لَم يبقى لنا وطن فيهِ سيادة!

[ولم يبقى لدينا سماء غير مُستباحة!

[ولَم يبقى لدينا مياه ليست مسروقة!

[ ولَم يبقى لدينا شعوب ليست جائعة!

🔖 لقد أصبحنا مزارع ولسنا دُوَل!

[ بينما الكيان الصهيوني الغاصب يَنعَمُ على صدر فلسطين بدولةٍ مُستَقِرَّة تَنعَمُ بالخير العربي، والنفط العربي، والثناء العربي، والسلام العربي؟ ونَحنُ نَرزَحُ تحت التهديد العربي! والتهديد الإسرائيلي، والموت الأميركي اليومي ناراً وجوعاً وفتكاً بفايروسات مختبراتها البيولوجية القاتلة، ينهبون ثرواتنا ويتحسنون علينا منها بالفُتات!

 

♦ في اليَمَن حُسِمَ الأمر،

لا مجال لتركيع شعبه حتى ولو إستَمَرَّت الحرب المفروضة عليهم عشرَة سنواتٍ أُخَر،

[ فأحفاد مُحَمَّد الحقيقيين عليه أفضل الصلاة والسلام فيه [حسموا أمرهم إما النصر وإما الشهادة] ولا ثالثة بينهما، رفعوا سعار الموت لأمريكا وهيهات مِنَّا الذِلَّة.

 

♦️ على وَقع أصوات المدافع وقصف الطائرات والحصار والجوع والمَرَض تجري إتصالاتٌ ومباحثات دبلوماسية لحل الأزمَة هناك!

[لَكن ما النفع؟

[ لطالما إتخَذَ الأميركيون والسعوديون قرارهم بقتل روح الكرامة والحَمِيَة لدى الشعب اليمني البطل وبائوا بالفشل،

[ فقال لهم اليمنيون { لآآآآ } مَدوِيَة عبرَ البندقيَة سَمِعَ أصدائها كل العالم.

 

♦️ أيَّةُ دِبلوماسيَة بَقِيَت حتى نقول إفتحوا درباً للحل بيننا؟ كيف هذا وأنتم إتخذتم قراراً حاسماً بذبحنا؟

[ وبناءً عليه نحنُ إتخذنا قراراً أن نقاتل حتى ننتصر أو نموتُ واقفين كجذوع النخل ولَن نركع؟

 

🛑 عَن أيَة دبلوماسية يتحدث العالم دعونا نفهم؟

[ هل ما جَرَىَ ويجري في سورية طيلة السنوات التسع الماضية بتدميرها من الباب للمحراب وقتل ١٠ ٪ من شعبها وتهجير أكثر من النصف يعتبَر دبلوماسية؟

[ وهل ما يجري في ليبيا يحتاج الى دبلوماسية؟

[أم الى بندقية؟

[ أهذه هي دبلوماسية العرب والغرب في منطقتنا؟

♦️ أيَّةُ دبلوماسيَة بَقيَت حتى تتحدثون عنها؟

🛑 هل ذَبْح الأيذيديين وأهل الموصل وأهل الأنبار والشيعة العراقيين على يَد {مولودهم} داعش تعتبره السعودية والإمارات والولايات المتحدة الأميركية دبلوماسية؟

 

♦️ [ لقَد دُمِّرَت غَزَّة ولبنان وسورية والعراق وليبيا وتَمَّت محاصرَة إيران لتجويعها ولا زلتُم تتحدثون عن الدبلوماسية؟

[ أَيَّة دبلوماسية هذه؟

[ ألَم تفهموا بعد أن لا مجال للحديث مع أمريكا والسعودية إلَّا في البندقيَة؟

 

♦️ [ قسماً بدماءَ مَن سقطوا وبأيديهم رغيف الخبز أو البندقيَة.

[ وقسماً بشرف كُلِّ فتاة إغتصبوها سوريةً أم عراقية وأيذيديَةً أو يمنية،

[ إننا لَن نركع، ولَن نخضَع، ولَن نعطيكم بيدنا إعطاء الذليل ولَن نقرُ لكم إقرارَ العبيد، مهما حاولتُم وفعلتُم يا أحفادَ يزيد والماسونيَة.

 

♦ أميركا تحتل أرضنا وتنهب نفطنا وتفاوضنا لندفع لها ثمن إنسحابها منها! وإسرائيل أيضاً!

والعرب لا زالوا يفاوضون ويديرون وجوههم إلى واشنطن قِبلَة التآمر علينا وجعلوها قِبلَتَهُم ويطلبون منها الوساطة ورعاية المفاوضات!

🔖 غريب أمرَكُم أيها العرب!

[هل يُعقَل أن تكون الدجاجة هيَ القاضي وحبة القمح القضيَة!

[ألَم تعوا وتفقهوا بعد؟

 

🛑 في الخاتمة نقول  للعربان المُتخاذلين المُطبعين الخَونَة،

يا حقراء الأُمَّة من سُلالَة أبو لَهَب،

[  كما قال لأجدادكُم نبييَّنا المصطفىَ {ع}

[ يا أَيُّها الكافرونْ، لآ أعبُدُ ما تَعبُدونْ، ولا أنتُم عابدون مآ أَعبُد، ولآ أنا عابدٌ ما عَبَدتُم، لكُم دينكم ولي دين،

 

♦️ [ أنتُم إختَرتُم طريقَ الذُل والخنوع والخيانة لتسلكوه؟

[ ونحنُ إخترنا دربَ كربلاء حتى لو قُتلنا فيها جميعاً دمائنا ستنتصر.

ــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1785.71
الجنيه المصري 93.2
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2083.33
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 403.23
ريال سعودي 390.63
ليرة سورية 2.86
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.85
التعليقات
زيد مغير : مصطفى مشتت الغريباوي بدون أي استحياء منح منصب وزير الدفاع لشخص بعثي نتن له اخوين داعشيين ومنصب ...
الموضوع :
عضو بالامن النيابية يرد على مستشار الكاظمي بشأن سليماني ويطالب باقالته فورا
مازن عبد الغني محمد مهدي : نسال الله عز وجل ان يحفظ السيد حسن نصر الله و يحفظ الشعب اللبناني الشقيق ويحفظ الشعب ...
الموضوع :
سماحة السيد حسن نصر الله: لا يمكن للعراقيين أن يساووا بين من أرسل إليهم الانتحاريين ومن ساعدهم
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم صلي على محمد وال محمد وعجل فرجهم الشريف ونسالك يالله يا عظيم يا ذو الفضل العظيم ...
الموضوع :
40 مطلوباً من 6 دول متورطون باغتيال سليماني والمهندس
سليم الياسري : كان مثالا للمجاهد الحقيقي. متواضع الى درجة كبيرة فلم يهتم بالمظاهر لم يترك خلفه الا ملابسه التي ...
الموضوع :
بطل من اهوار العراق
Jack chakee : اويلي شكد مظلوم الرجال العراقي ويموت على جهاله مو واحدكم يرشي القاضي علمود لا ينطيها نفقة لو ...
الموضوع :
النظر في قانون الاحوال المدنية وكثرة الطلاق في العراق
البزوني : القتل لنا عادة وكرامتنا من الله الشهادة سوف تبقى دماء الشهداء السعداء الحاج قاسم سليماني وابو مهدي ...
الموضوع :
أول تعليق أميركي على إمكانية محاكمة ترامب بجريمة المطار الغادرة الجبانة
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم صلي على محمد واله الاطهار والعن الدئم على الظالم البعثي الجديد محمد إبن سلمان لا تستغرب ...
الموضوع :
رسالة إلى خليفة الحجاج بن يوسف الثقفي؟
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم صلي على محمد واله الاطهار وارحم وتغمد برحمتك الشيخ الجليل خادم ال البيت الشيخ محمد تقي ...
الموضوع :
وفاة آية الله العظمى محمد تقي مصباح الازدي
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته والصلاة والسام على افضل الخلق والمرسلين رسولنا ابو القاسم محمد واله الاطهار ...
الموضوع :
ردا على مقالة علي الكاش[1] [إكذوبة قول غاندي "تعلمت من الحسين كيف أكون مظلوما فانتصر"] [2] في موقع كتابات
ابو حسنين : حيل وياكم يالغمان والغبران والمعدان هذا ماحصلت عليه من اعمالكم بتخريب مدنكم وتعطيل مدارسكم وحسدكم وحقدكم بعظكم ...
الموضوع :
بالفيديو .... جريمة جديدة وفضيحة كبرى تقترفها حكومة الكاظمي بحق ابناء الوسط والجنوب
فيسبوك