المقالات

فازَ الشَهيدُ..!

799 2021-12-09

  قاسم آل ماضي ||   حِينَ يُفْجَعُ الأبُ بِأولادهِ فَإنُّهُ يَنعِيَهُمْ  بِحُزنٍ وأسئٍ، لأَنَهُم فَلذاتُ  كَبِدهِ ولكن حِينَ يَكونُ الأولادُ يُمَثلونَ الدِرعَ الحَصينَ في أوقاتٍ تَتَكاثرُ فيهِ الأَعداءُ يَكونُ النَعْيُ مَصحُوباََ  بدعاءِ دَفعِ المُصيبةِ التي وَقَعتْ.  ثم يُعَّرجُ لذِلكَ الفَقْدُ وما تَرَكَهُ من فَراغٍ  وعَوزٍ لِوِجُودَهُم بما يَقْتَضيهُ  الحالَ.  وإذا كانَ الأَبُ حكيماََ فَأنهُ يُدرِكُ إنَ البَلاءَ قد حَلَ بَل إن سِهامَ الغَدرُ قَد نَفَذَتْ في جِسمهِ وإذا كانَ الأبُ أُمَّةََ مِثلَ السَيدُ المَرجعُ الأعلى السَيدُ السيستاني، تَعرِفُ إن كُلَ كَلِمَةٌ يُلقِيها  تَحتاجُ الى تَأَمُلٍ بل كُلَ إشارةٍ فيها مغزىََ  عظيماََ.  وإذا كانَ الأَبُ السيدَ الإمامَ الخامنئي قد ذَرَفَ الدموعَ تَعرِفُ حَجَمَ الكارثةَ. فكأنما أَرادَ سيدُنَا السيستاني والسيدُ الخامنئي  أنْ يُعزي أَحدهُما الأخرَ لِتَعرِفَ إنَ أُمةَ التَشَيُعُ بل جَميعُ أحرارَ العالمَ قد أُصيبوا بِشَهادةِ القائدينِ سُليماني والمهندس.  ووَصَفَ السَيدُ السيستاني قادةَ النصرِ بِفَتوىََ  مَفادَها إنَ النصرَ بِهم بل هُمُ النَصرُ.   ثُمَ الدُعَاءُ المُخيفُ مِنَ القادم.  كان مَصدرهُ أليَقينَ بِذلك البلاءُ بِفَقْدِهِمْ فَهل رأيتَ بلاءاََ إجْتاحَ العالمَ بأسرهِ وجَعلهُ يُحَرِمُ حتى التَصَافُحَ؟؟  بل هل رأيتَ سُكوناََ في العالمِ مِثلَ الذي حَدثَ بَعدَ جَريمةِ الإغتيالِ؟؟ لاطائِرةٌ تَطيرُ ولا شَوارِعُ تُسْلَكُ  وكإنَنا سُجَناءَ دورِنَا هل فَهِمْنَا؟  أم هل أدركنا؟  بلاءٌ بعدَ بلاء.  الصراعاتُ يَصْرَعُ بَعضها بعضاََ، حَيثُ غابَ مَنْ كانَ يَضَعُ المَوازينَ الحَقيقيةَ دون أن يَكونَ له مصلحةََ سوى القُربَ من الخالقِ ولَّمَّ شَمل الأُمة التي أصبحتْ يتيمةٌ وبَعضَهُم فَرحَ مثل فَرحِ الأبنَ العاقَ بِمَوتِ مُرَبيهِ وأبيهِ وساترَ عورتهِ فلايَفْرَحُ بِمَوتِهِمْ الأ مَنْ باعَ كُلُ شئٍ بما فيها القِيمُ وماتَحْمِلَهُ مِنْ مَضامينِ الشَرفِ والعزة وفازَ الشَهيدُ ونالَ العِزُ والشرفُ..
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1538.46
الجنيه المصري 77.76
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
د. قيس مهدي حسن البياتي : أحسنتم ست باسمة فعلاً ماتفضلتم به.. وانا اقترح ان يخصص وقت للاطفال في مرحلة الابتدائية للعب والاطلاع ...
الموضوع :
فلذاتُ أكبادنا الى أين!؟
ابو حسنين : المعلوم والمعروف عن هذا الطبال من اخس ازلام وجلاوزة البعثيين الانجاس ومن الذين ركبوا بقطار الحمله الايمانيه ...
الموضوع :
بالفيديو .... فتاح الشيخ : جمهور الصدر اكثر طاعة من جمهور الامام علي (ع)
العراقي : اولا فتاح الشيخ معروف تاريخه ومعروفه اخلاقه وميوله ثانيا- تسمية جمهور الامام علي تسميه خاطئه وهي ذر ...
الموضوع :
بالفيديو .... فتاح الشيخ : جمهور الصدر اكثر طاعة من جمهور الامام علي (ع)
ابو تراب الشمري : عراق الجراح منذوا ولادته كان جريحا ومازال جرحه يدمينا عراق الشهادة وذكرى شهدائه تحيينا السلام على العراق ...
الموضوع :
أضـغاثَ أَفـعال ..!
حميد مجيد : الحمدلله الذي أنعم وأكرم هذه النفوس الطيبه والأنفس الصادحه لتغرد في سماء الولايه عنوانا للولاء والتضحية والفداء، ...
الموضوع :
بالفيديو ... نشيد سلام يا مهدي يا سيدي عجل انا على العهد
عباس حسن : سلام عليكم ورحمته الله وبركاته ........اناشد الجهات المسؤولة لمنع الفساد في سرقة المعلومات الى شركة (كار ) ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
ali alsadoon : احسنت يا زينب. بارك الله فيك. استمري في الكتابة الوعظية فهي مفيدة جدا. شكرا لك . ...
الموضوع :
لحظة ادراك..!
عامر الكاتب : نبقى بحاجة ماسة لهكذا اعمال فنية تحاكي مستوى ثقافة الاطفال وتقوي اواصر المحبة والولاء للامام الغائب روحي ...
الموضوع :
على خطى سلام فرمانده، نشيد إسلامي تحيتي وحدة عن الامام المنتظر عجل الله فرجه برعاية وكلاء المرجعية الدينية في كربلاء المقدسة
زهره احمد العرادي : شكرا على هذا العمل الجبار الأكثر من رائع ونأمل بأعمال بنفس المستوى بل وأقوي ...
الموضوع :
لا تستنسخوا سلام فرمانده..!
ابو تراب الشمري : السلام على الحسين منارة الثائرين السلام على من قال كلا للكفر والكافرين السلام على من سار في ...
الموضوع :
ِعشـقٌ وَعاصِفَـةٌ وَنـار..!
فيسبوك