المقالات

سقوط المهرجين..

512 2022-03-03

 

قاسم ال ماضي||

 

تحرك الدب الروسي الذي أسقط حلم الناتو لضم اوكرانيا اليه غَيّر كثير من موازين القوة و صَنَعَ معادلات جديدة، وقد كشف كيف تتخلى امريكا عن مرتزقتها ومن بينهم وليس آخرهم "المهرج اليهودي" الذي نفخ امريكا جلده كما يُنفخ الخروف للسلخ ليصبح رئيسًا ومهرجًا.

 وفي طيبعة الحال باقي الخراف تنتظر الدور الذي سيحل لا محاله. وحتى اسرائيل البغيضة التي تدخل الآن حالة هلع... ماذا يكون حالها اذا هُجِمت وتخلت عنها امريكا؟

 واذا استمر تطور الأوضاع وفي مضي الناتو في فرض حزمة العقوبات على روسيا قد تضطر الاخيرة لفتح جبهة اخرى، اي بمعنى أصح ستضرب حلفاء الغرب وأولهم حكام التطبيع الذين يقودون حرب ظالمة ضد شرعية الحوثيين في اليمن ثم ان هناك حزب الله وحركات التحرر التي اذقت أسرائيل العزائم رغم قلت الامكانيات مقارنة بالكيان البغبض.

 وقد تحصل تلك القوة من حزب الله او حماس علئ  الدعم الورسيا لغرض تشتيت جبهة امريكا،أو لوحدة الهدف فهل سيكون الموقف مختلف عن اوكرينا في حال حصول ذلك؟ وحسب المقدمات التاريخية القريبة فإن دعم امريكا او الغرب اصبح مشكوك فيه، فأمريكا اليوم غير جاهزة للحرب، ناهيك عن الدفاع عن الحلفاء..

هذا طبعا اذا ما دخلت الجمهورية الإسلامية على الخط في تلك المعادلة والصين طبعا تنتظر وصول العد التنازلي الى الصفر لإسترداد تايوان، ..

 فالحسابات معقدة وامريكا في وضع لا تحسد عليه فما هي الأهداف القادمة؟ هل عرب التطبيع مثل الإمارات وهي سألت الاقتصاد الإسرائيلي وكذا السعودية وهي قاعدة امريكا في الخليج الحسبات تتسارع والتكهنات تتوالا.

 المهرجون في اسوأ حال صغيرهم  وكبيرهم بعد ان تخلى الشيطان الاكبر عنهم، فالأيام حبلى بمولود جيد قد يضج العالم بصراخهِ.

 الاكف على الزناد ودعوة المضلوم تنتظر وقت الفرج واستجابة الدعاء وعلى الباغي تدور الدوائر...

ـــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1515.15
الجنيه المصري 77.58
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
د. قيس مهدي حسن البياتي : أحسنتم ست باسمة فعلاً ماتفضلتم به.. وانا اقترح ان يخصص وقت للاطفال في مرحلة الابتدائية للعب والاطلاع ...
الموضوع :
فلذاتُ أكبادنا الى أين!؟
ابو حسنين : المعلوم والمعروف عن هذا الطبال من اخس ازلام وجلاوزة البعثيين الانجاس ومن الذين ركبوا بقطار الحمله الايمانيه ...
الموضوع :
بالفيديو .... فتاح الشيخ : جمهور الصدر اكثر طاعة من جمهور الامام علي (ع)
العراقي : اولا فتاح الشيخ معروف تاريخه ومعروفه اخلاقه وميوله ثانيا- تسمية جمهور الامام علي تسميه خاطئه وهي ذر ...
الموضوع :
بالفيديو .... فتاح الشيخ : جمهور الصدر اكثر طاعة من جمهور الامام علي (ع)
ابو تراب الشمري : عراق الجراح منذوا ولادته كان جريحا ومازال جرحه يدمينا عراق الشهادة وذكرى شهدائه تحيينا السلام على العراق ...
الموضوع :
أضـغاثَ أَفـعال ..!
حميد مجيد : الحمدلله الذي أنعم وأكرم هذه النفوس الطيبه والأنفس الصادحه لتغرد في سماء الولايه عنوانا للولاء والتضحية والفداء، ...
الموضوع :
بالفيديو ... نشيد سلام يا مهدي يا سيدي عجل انا على العهد
عباس حسن : سلام عليكم ورحمته الله وبركاته ........اناشد الجهات المسؤولة لمنع الفساد في سرقة المعلومات الى شركة (كار ) ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
ali alsadoon : احسنت يا زينب. بارك الله فيك. استمري في الكتابة الوعظية فهي مفيدة جدا. شكرا لك . ...
الموضوع :
لحظة ادراك..!
عامر الكاتب : نبقى بحاجة ماسة لهكذا اعمال فنية تحاكي مستوى ثقافة الاطفال وتقوي اواصر المحبة والولاء للامام الغائب روحي ...
الموضوع :
على خطى سلام فرمانده، نشيد إسلامي تحيتي وحدة عن الامام المنتظر عجل الله فرجه برعاية وكلاء المرجعية الدينية في كربلاء المقدسة
زهره احمد العرادي : شكرا على هذا العمل الجبار الأكثر من رائع ونأمل بأعمال بنفس المستوى بل وأقوي ...
الموضوع :
لا تستنسخوا سلام فرمانده..!
ابو تراب الشمري : السلام على الحسين منارة الثائرين السلام على من قال كلا للكفر والكافرين السلام على من سار في ...
الموضوع :
ِعشـقٌ وَعاصِفَـةٌ وَنـار..!
فيسبوك