المقالات

سيف الافكار..

357 2022-03-04

 

قاسم ال ماضي ||

 

حين نستعرض التاريخ القريب والبعيد ونرى عدد الرجال العظماء من أمتنا الإسلامية الذين قتلوا او اغتيلوا على يد المسلمين انفسهم نجده لا يقارن بذلك العدد الذين اغتالهم غير المسلمين، فكيف نفسر ذلك؟ ام كيف نحترز من أبنائنا وهم بين اضهرنا؟

ولو بحثنا في اصل السبب وجذوره نجد ان الأفكار الضالة هي أشد ضراوةً علينا من سيوف الاعداء ومنذ بداية تاريخ الامة الإسلامية حين اختفى المنافقين بعد وفاة الرسول الاعظم (ص)، .. فغيروا جلودهم فأصبحوا قادة او أمراء او ولاة او مفكرين وهم الذين وبخهم وحذر منهم القرآن المجيد، فسيفوف أفكارهم قتلت علي وابناءه الحسن والحسين .. ناهيك عن الصحابة..

 وقد ادرك الأعداء ذلك السيف القاطع للأمة الإسلامية فتبنة وبرده بإعلامهم واموالهم فأريقت دماء العلماء والقادة والمجاهدين المخلصين، بل اصبح الحشد الذي بذل الروح من أجل الارض والعرض عدو، والشيطان الاكبر هو "الصديق الحنون"…

ونحن عنه غافلون حتى وصل الى رقابنا، وفي كل مفصل من مفاصل حياتنا (مثلية ومهدوية ومحلدين وغيرهم من كل تلك المعتقدات الفاسدة…) والتي تتنامى يوم بعد يوم دون أن يكون لنا رد فعل، بل ربما نتجاهل خطره او نجعل أفكاره مزحة او نُدره من نوادر مجالسنا الى ان تُحز رقابنا او يقتل ابنائنا او يكون هو من ينسل لكي يقف حاجز بيننا وبين عدونا او يكون له حامي ودرع...

فمن واجبنا ان نحذر منه أكثر من حذرنا من أعدائنا، .. وتذكرت مقولة جليلة تُنسب للأمام علي (ع): "اللهم اكفني شر أصحابي أما أعدائي فأنا كفيل بهم".

ــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1538.46
الجنيه المصري 77.76
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
د. قيس مهدي حسن البياتي : أحسنتم ست باسمة فعلاً ماتفضلتم به.. وانا اقترح ان يخصص وقت للاطفال في مرحلة الابتدائية للعب والاطلاع ...
الموضوع :
فلذاتُ أكبادنا الى أين!؟
ابو حسنين : المعلوم والمعروف عن هذا الطبال من اخس ازلام وجلاوزة البعثيين الانجاس ومن الذين ركبوا بقطار الحمله الايمانيه ...
الموضوع :
بالفيديو .... فتاح الشيخ : جمهور الصدر اكثر طاعة من جمهور الامام علي (ع)
العراقي : اولا فتاح الشيخ معروف تاريخه ومعروفه اخلاقه وميوله ثانيا- تسمية جمهور الامام علي تسميه خاطئه وهي ذر ...
الموضوع :
بالفيديو .... فتاح الشيخ : جمهور الصدر اكثر طاعة من جمهور الامام علي (ع)
ابو تراب الشمري : عراق الجراح منذوا ولادته كان جريحا ومازال جرحه يدمينا عراق الشهادة وذكرى شهدائه تحيينا السلام على العراق ...
الموضوع :
أضـغاثَ أَفـعال ..!
حميد مجيد : الحمدلله الذي أنعم وأكرم هذه النفوس الطيبه والأنفس الصادحه لتغرد في سماء الولايه عنوانا للولاء والتضحية والفداء، ...
الموضوع :
بالفيديو ... نشيد سلام يا مهدي يا سيدي عجل انا على العهد
عباس حسن : سلام عليكم ورحمته الله وبركاته ........اناشد الجهات المسؤولة لمنع الفساد في سرقة المعلومات الى شركة (كار ) ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
ali alsadoon : احسنت يا زينب. بارك الله فيك. استمري في الكتابة الوعظية فهي مفيدة جدا. شكرا لك . ...
الموضوع :
لحظة ادراك..!
عامر الكاتب : نبقى بحاجة ماسة لهكذا اعمال فنية تحاكي مستوى ثقافة الاطفال وتقوي اواصر المحبة والولاء للامام الغائب روحي ...
الموضوع :
على خطى سلام فرمانده، نشيد إسلامي تحيتي وحدة عن الامام المنتظر عجل الله فرجه برعاية وكلاء المرجعية الدينية في كربلاء المقدسة
زهره احمد العرادي : شكرا على هذا العمل الجبار الأكثر من رائع ونأمل بأعمال بنفس المستوى بل وأقوي ...
الموضوع :
لا تستنسخوا سلام فرمانده..!
ابو تراب الشمري : السلام على الحسين منارة الثائرين السلام على من قال كلا للكفر والكافرين السلام على من سار في ...
الموضوع :
ِعشـقٌ وَعاصِفَـةٌ وَنـار..!
فيسبوك