المقالات

هل كان علي يصلي؟!

357 2022-03-24

قاسم ال ماضي ||   إنَّ ظاهرة الارهاب ظاهرة عالمية، ولكن بقوة تضليل الإعلام المعادي للإسلام أصبحت ظاهرة إسلامية، طبعًا لا ننكر العامل المساعد وهو ما لُفِقَ للإسلام من أفكار فاسدة استندت على احداث مكذوبة-موضوعة. وهنا لابد أن نعرف إنَّ "المساعد" يأخذ دور العامل الأساسي في كثيرٍ من الحالات وهو "تسميم" الفكر بإعتقاداتٍ فاسدة ومضلله، بحيث يكون من تغذها عليها (قنبلة جاهزة للتفجير)، بسبب ما يتغذى الفكر عليه. فلو القيت نظرة مقتضبة على بعض الكتب التي تصدر عن مملكة آل سعود لوجدت اطنان من تلك الأفكار القاتلة التي يحشى بها رؤس العامة من الناس من احاديث ومحاضرات، بل وكل من ينسج قلم النفاق من فنون الأدب التكفيري، .. ففي رواية "ايام داعش" ينسج الكاتب (مصطفى محمود عواض) خيط التضليل بجعل داعش اشبه بالملائكة بينما يتعرض إلى اتباع آل البيت (ع) لوصفهم الارهاب نفسه.  وفي سلسلة أغرب من الخيال في جزئها الذي يتحدث عن جماعات وعقائد غريبة والتي تعرض فيها الكاتب (راجي عنايت) إلى الاعتقادات الفاسدة الغربية، ولكنه يقفز بدون ترتيب منتظم إلى وصف الشيعية، حيث وصفهم انهم:  خرجوا عن الإسلام. وربما هذا الجزء من الكلام هو الجواز الذي من خلاله يُسمح للكاتب ان ينشر حسب تعليمات "الجهاز الرقابي الوهابي-التكفيري" أو ان الكاتب باع ضميره وشرفه الأدبي مثل (وعاض السلاطين). والمهم إنَّ تلك الأفكار التي يتربى عليها جيل مضلل بأكمله، يضل يدفع به إلى أن يكون انتحاري في مكانٍ يوجد فيه اتباع آل البيت (ع).  تلك هي منابع الارهاب الحقيقي التي يجب أن تُجرم في قوانين الدول العربية الإسلامية، -هذا إنَّ كان لتلك الدول قوانين- وهي التي تكفرنا وتقتلنا من يوم شج رأس العروة الوثقى علي ابن ابي طالب (عليه السلام) إلى يومنا هذا...
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1515.15
الجنيه المصري 77.58
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
د. قيس مهدي حسن البياتي : أحسنتم ست باسمة فعلاً ماتفضلتم به.. وانا اقترح ان يخصص وقت للاطفال في مرحلة الابتدائية للعب والاطلاع ...
الموضوع :
فلذاتُ أكبادنا الى أين!؟
ابو حسنين : المعلوم والمعروف عن هذا الطبال من اخس ازلام وجلاوزة البعثيين الانجاس ومن الذين ركبوا بقطار الحمله الايمانيه ...
الموضوع :
بالفيديو .... فتاح الشيخ : جمهور الصدر اكثر طاعة من جمهور الامام علي (ع)
العراقي : اولا فتاح الشيخ معروف تاريخه ومعروفه اخلاقه وميوله ثانيا- تسمية جمهور الامام علي تسميه خاطئه وهي ذر ...
الموضوع :
بالفيديو .... فتاح الشيخ : جمهور الصدر اكثر طاعة من جمهور الامام علي (ع)
ابو تراب الشمري : عراق الجراح منذوا ولادته كان جريحا ومازال جرحه يدمينا عراق الشهادة وذكرى شهدائه تحيينا السلام على العراق ...
الموضوع :
أضـغاثَ أَفـعال ..!
حميد مجيد : الحمدلله الذي أنعم وأكرم هذه النفوس الطيبه والأنفس الصادحه لتغرد في سماء الولايه عنوانا للولاء والتضحية والفداء، ...
الموضوع :
بالفيديو ... نشيد سلام يا مهدي يا سيدي عجل انا على العهد
عباس حسن : سلام عليكم ورحمته الله وبركاته ........اناشد الجهات المسؤولة لمنع الفساد في سرقة المعلومات الى شركة (كار ) ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
ali alsadoon : احسنت يا زينب. بارك الله فيك. استمري في الكتابة الوعظية فهي مفيدة جدا. شكرا لك . ...
الموضوع :
لحظة ادراك..!
عامر الكاتب : نبقى بحاجة ماسة لهكذا اعمال فنية تحاكي مستوى ثقافة الاطفال وتقوي اواصر المحبة والولاء للامام الغائب روحي ...
الموضوع :
على خطى سلام فرمانده، نشيد إسلامي تحيتي وحدة عن الامام المنتظر عجل الله فرجه برعاية وكلاء المرجعية الدينية في كربلاء المقدسة
زهره احمد العرادي : شكرا على هذا العمل الجبار الأكثر من رائع ونأمل بأعمال بنفس المستوى بل وأقوي ...
الموضوع :
لا تستنسخوا سلام فرمانده..!
ابو تراب الشمري : السلام على الحسين منارة الثائرين السلام على من قال كلا للكفر والكافرين السلام على من سار في ...
الموضوع :
ِعشـقٌ وَعاصِفَـةٌ وَنـار..!
فيسبوك