المقالات

عن سايمون بوليفار نتكلم !


باقر الجبوري ||

 

محرر امريكا الجنوبية كما يسمونه وصاحب اكبر عدد من التماثيل التي تم نصبها له في دول امريكا ودول اوربية وحتى عربية اخرى !

الرجل فنزويلي ولد في العام ( ١٧٨٣ ) ميلادي ويقال انه حرر اغلب دول امريكا الجنوبية من الاحتلال الاسباني !!

فهل سمعتم به !

طبعا فاغلب دول العالم تحتفل بمناسبة ذكرى عيد ميلاده وتجعله في مقام العظماء مع انه ينتمي لبلد اخر حتى ان احدى الدول التي حررها سميت باسمه تكريما له ( بوليفيا ) !

وحقيقة حيرتني هذه القصة !

وبقيت اتسائل !!

لماذا لم يخرج أي من مواطني كولومبيا او الاكوادور او بيروا او بوليفيا او بنما من دعاة الوطنية من يسب او يشتم هذا الرجل باعتباره قد تدخل في سياسة بلده او انه قد اخترق سيادة بلد اخر غير بلده !!

مع انه من فنزويلا وليس الاكوادور او بيروا او أي دولة من دول امريكا الجنوبية !!

ولكن لن اتعجب فهذه الشعوب تعرف معنى ان يكون المواطن وطني بالفطرة وليس مدعي للوطنية او ممن يزايد على شرائها من اسواق ( الخردة فروشي ) من سوق الهرج !!

على عكس البعض ممن لدينا ممن هم ادعياء للثقافة وليس اكثر من ثقافة ( طرشي الحبوبي ١)  ممن يرون وحسب نظريتهم السكسفونية التي استحلبوها من بين سيقان السفير الامريكي في بغداد واثناء عورة تشرين يرون ان هوية وولادة أمثال القائد ( بوليفار ) المولود في فنزويلا قد تثير الريبة عند الشعوب الاخرى التي استرخص بوليفار وامثال بوليفار حياته وحياة جنودته في سبيل تحريرها من الاسبان او غير الاسبان !!

عجيب !!

نعم فقد كان عليه ترك الرعية للراعي الاسباني !!

بمعنى ( خلي الناس تعيش )

ولعل البعض منهم كان يقول او قد قالها في عورة تشرين هذا ( اكيد مستفاد ) !

او انه ( يحارب براس ولد الخايبة ) !

ولعل هنالك من قال عنه ( لاخلفة الله عليه ) لانه حرر تلك الدول برجال من تلك الدول !!

ولعل احدهم سيقول ( الله لايعوزنه عليه ) هو اجه وضرب چم طلقة وانطيناه فلوسهن !!

بل قد يتجرأ البعض فيقول ( لامنة له على تلك الدول لان اهلها سمحوا له بان يحرر مناطقهم ) في الوقت الذي كان اهل تلك المناطق يجلسون ويترنحون ويحتسون الخمر وهم يستمعون لايقاعات ( الهجع ) واغنية ( شگل لمي من اروح انكسرت الشيشة ) بصوت المجاهدة ساجدة عبيد في صالات وملاهي اربيل ( باعتبلرها اغنية وطنية وحماسية )

هسه أني ما ادري اكوا اربيل بزمن بوليفار لو لا !

الله العالم ..

المهم وبناء على كل ذلك فلا تتعجب لو خرج الان بعض المتقزمين الذين يعيشون على فضلات امريكا من التشارنة ودعاة الوطنية في امريكا الجنوبية ليرقصوا في شوارع عواصمهم ليعلنوا الفرح في يوم وفاة بوليفار ( المحرر ) بدل ان يحتفلوا بمناسبة ذكرى ميلاده.

وبدل ان يرفعوا صوره في اليوم الوطني لدولهم فقد تراهم يرفعون العلم ( السعودي ) الذي كان يرفعه نفس العدوا الذي كان يحاربه بوليفار !!

( وصلت الفكرة حبيبي لو لا ) !!

وعلى العموم لاندري فهل تغير العالم أم الناس تغيروا

والحقيقة لا الناس تغيروا ولا العالم تغير

كل ما في الامر انه ( بان ) و( توضح ) ما في صدور الكثير من الناس من أسرار فتميز الخبيث من الطيب !

 

ـــــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1562.5
الجنيه المصري 48.22
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.1
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.84
التعليقات
الانسان : اذا ثقافة وجامعات بريطانيا لم تغسل قلبك من الطمع، فمن الذي يغسله؟ ...
الموضوع :
التايمز تكشف قصة تورط رئيس حزب المحافظين ببريطانيا بقضايا فساد في كوردستان العراق
د عيسى حبيب : خطوة جيدة حيث هناك خلل كبير يجب تغير كل طواقم المخمنين في العراق ومدراء الضرائب والمسؤلين فيها ...
الموضوع :
الضرائب تكشف عن خطته الجديدة لتعظيم الايرادات وتقليل "الروتين" في المحافظات
غسان عذاب : السلام عليك ياأم الكمر عباس ...
الموضوع :
السيدة ام البنين ومقام النفس المطمئنة
الانسان : اردوغان يعترض على حرق القران في السويد، ومتغاضي عن الملاهي والبارات الليلية في تركيا، أليست هذه تعارض ...
الموضوع :
بعد حادثة "حرق القرآن".. أردوغان يهدد بقرار "يصدم السويد"
مبين الموسوي : كلمات خطت بعقليه متنيرة بنزاهه رغم اننا ومهما كتبنا لا نوافي حق الابطال والشهداء أحسنت استاذ علي ...
الموضوع :
محمد باقر الحكيم ..انتصارات قبل العروج
بغداد : رحمه الله فقد كبير في ساحة البلاغة القرانية هنيئا له اذ كرس حياته لخدمة العلوم القرانية والابحاث ...
الموضوع :
العلامة الصغير في سطور
اريج : اخي الكاتب مقالك جميل ويعكس واقع الحال ليس في العراق فقط وانما في جميع الدول العربية وربما ...
الموضوع :
لا أمل فيهم ولا رجاء ...
HAYDER AL SAEDI : احسنت شيخنا الفاضل ...
الموضوع :
المساواة بين الجنسين
حسن الخالدي : ماحكم ترك الأرض بدون بناء لاكثر من سنه وبعدها تم البناء....الخمس هنا يكون في وقت شرائها ام ...
الموضوع :
إستفتاءات ... للمرجع الأعلى السيد السيستاني حول تجاوزات المواطنين للاراضي التابعة للـدولة وكذلك عن الخمس للأراضي الميتة
فيسبوك