المقالات

فاطمة والعارضة السياسية


الشيخ محمد الربيعي ||

 

اعظم الله اجر كل المسلمين و المسلمات ، و الانسانية ، بذكرى شهادة سيدة نساء العالمين فاطمة الزهراء ( عليها السلام ) .

محل الشاهد :

أنّ الزهراء (ع) كان لها دور ثقافيّ و دور سياسيّ .

الزهراء (ع) هي [[ أوّل معارضة سياسيّة في الإسلام ]] ، العمل السياسيّ هو الذي يكون موقفاً ضدّ حكم معيّن ، لمصلحة حكم معيّن ، للاحتجاج على واقع معيّن ، للمطالبة بمطلب معيّن .

الزهراء (ع) وقفت و طالبت بحقّ الامام  عليّ (ع) فيما نعتقده الحقّ ، و طالبت بإرثها من رسول الله (ص) في فدك ، و وقفت واحتجّت بمختلف الوسائل ، هذا عمل سياسيّ ، و خطبت خطبتها المعروفة في المدينة أمام الرّجال ، و كانت [[ أوّل امرأة مسلمة تقف خطيبةً على الرجال في المسجد]] .

وطبعاًو، عندما ندرس خطبة الزّهراء (ع) ، و عندما ندرس أحاديث الزّهراء (ع) مع نساء المهاجرين و الأنصار ، في نقدها لأزواجهنّ ، وفي ملاحظاتها على طريقتهم وعلى غفلتهم وعلى عدم وعيهم ، لوجدنا أنَّ الزّهراء كانت تملك وعياً سياسياً للقضيَّة التي كانت تدافع عنها بشكلٍ واسعٍ جداً ، وبشكل عميق جداً ، حتى إنها عندما خطبت وطالبت ورُدَّ عليها ، لم تسكت ، و إنما ردّت على الردّ .

محل الشاهد :

الآن ، القضايا التي يعيش بها العالم الإسلاميّ تترك تأثيرها سلباً على الرّجل و المرأة إن كانت سلبيّة ، و تترك تأثيرها إيجاباً على الرّجل و المرأة إذا كانت إيجابيّة .

لا يجوز للمرأة أن تقول لا دخل لي بالسياسة ، كما لا يجوز للرجل أن يقول لا دخل لي بالسياسة . الاستعمار حاول أن يبعد الرّجال و النّساء عن السياسة ، حتى تبقى السياسة لجماعة معيّنة من الناس يتوارثونها و يورّثونها أولادهم ، ويتدخّلون في مصير الأمّة، دون أن يفكّر أحد في أن يعارض أو أن ينقد أو ما إلى ذلك .

لا يُراد للشّعب أن يفهم سياسياً ، و أن يعي سياسياً ، و أن يتحرّك سياسياً ، لا للرّجل و لا للمرأة .

القرآن الكريم يقول : { وَ الْمُؤْمِنُونَ وَ الْمُؤْمِنَاتُ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ يَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَ يَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنْكَرِ }، يعني هناك عملية تكامل بين المؤمنين و المؤمنات في مسألة الأمر بالمعروف و النّهي عن المنكر .

ما هو الأمر بالمعروف ؟ هو الأمر بكلّ ما يحبّه الله مما يرفع مستوى الناس ، و العدل من أعلى عناوين المعروف ، و المنكر هو كلّ ما لا يريده الله للحياة و للنّاس ، و الظلم هو أعلى عناوين المنكر .

ولذا ، كان الإمام الحسين (ع) في ثورته يقول: ( خرجت لطلب الإصلاح في أمّة جدّي ، أريد أن آمر بالمعروف وأنهى عن المنكر ).

ولذلك انطلقت زينب (ع) مع الحسين في هذا الخطّ ، فكانت هي وليّة الحسين ، و كان الحسين وليّها ، يأمران بالمعروف و ينهيان عن المنكر .

لذلك، كلٌّ بحسب طاقته وبحسب إمكاناته ، إذا انطلق المجتمع في وعي سياسيّ ، و في وعي اجتماعيّ ، وفي وعي ثقافيّ ، كلٌّ يرصد الآخر ، و كلٌّ ينقد الآخر ، و كلٌّ يوجّه الآخر ، و كلٌّ يتكامل مع الآخر ، نستطيع أن نجعل مجتمعنا ينطلق من قاعدة للقوّة ، و يتحرّك في خطّ القوّة .

وهذا ما نتعلّمه من الزّهراء (ع) .

اللهم احفظ الاسلام و اهله

اللهم احفظ العراق و شعبه

 

 

ــــــــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 0
يورو 0
الجنيه المصري 0
تومان ايراني 0
دينار اردني 0
دينار كويتي 0
ليرة لبنانية 0
ريال عماني 0
ريال قطري 0
ريال سعودي 0
ليرة سورية 0
دولار امريكي 0
ريال يمني 0
التعليقات
أبو رغيف : بل أين كان يوم الأمس حين صالت وعربدت الطائرات ألتركية في منطقة ألشمال؟ هل هلعتم حين اسقطت ...
الموضوع :
تساؤلات لوزير الخارجية.."أين كنت عندما قصفت أمريكا قوات أمنية وسط بغداد؟"
حيدر : اللهم صل على محمد وال محمد الطيبين الطاهرين وعجل فرجهم والعن اعداىهم الوهابيه والصهاينه والدواعش والنواصب والبعثيه ...
الموضوع :
التلفزيون الإيراني: عملية استهداف العالم النووي فخري زاده ومدن ايرانية تمت من كردستان العراق
جبارعبدالزهرة العبودي : الاكراد العراقيين رغم انهم يعيشون على نفط الشيعة غير انهم يتعمدون توفير حواضن للإرهاب وعملاء الموساد الإسرائيلي ...
الموضوع :
الخارجية تستدعي القائم بالأعمال الإيراني في بغداد وتسلمه مذكرة احتجاج
مجيد الطائي : على الجميع الحذر كل الحذر من الشياطين مثيري الفتن بين الأديان المختلفة وبين مذاهب الدين الواحد ...
الموضوع :
كنيسة السريان الكاثوليك في العراق والعالم: ساكو تمادى بتصريحاته وكتاباته
ایرانی : رضوان الله تعالی علیه. اللهم ارزقنا توفیق الشهاده فی سبیلک بحق محمد و آله ...
الموضوع :
وكل لبيب بالإشارة يفهم..!
فاضل : السلام عليكم باعتقادي أن الحرب في فلسطين سوف تمهد بل تكون وسيله لضهور السفياني وباعتقادي الشخصي أنه ...
الموضوع :
حركة السفياني من بلاد الروم إلى العراق
الشيخ عبد الحافظ البغدادي : اشك كثيرا في الرواية التي تقول ان العرب كانوا اذا رزقوا بعشرة ابناء يتم قتل احدهم.. لم ...
الموضوع :
عبدالله والد الرسول محمد صلوات الله عليهم.. المظلوم والمغيب إعلاميا
شريف. الشامي : معلومات خطأ ولم يكن في السعوديه وليس لديه الجنسيه الامريكية مجرد احوازي لا اكثر ولا اقل ظهر ...
الموضوع :
أحمدالابيض من هو❗احمد الابيض المتحدث باسم التظاهرات في العراق ....؟!
دعاء الهاشمي : السلام على السيدة الجليلة بنت الفحول من العرب فاطمة بنت حزام الكلابية ورحمة الله وبركاته السلام عليكِ ...
الموضوع :
وفاة أم البنين (عليها السلام )
مصطفى الهادي : الله يرضى عنك اخ حيدر جواد ويمن عليك بالعلم ويفتح شآبيب رحمته لكم ويجعلكم من المقربين. ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير يشيد بالاعلامي الاستاذ حيدر جواد بعد نشره تقريرا حول حقيقة وجود ما يسمى بعلم النفس
فيسبوك