المقالات

قافلة الاسلام تسير مهما علا نباح الصهيونية


سامي جواد كاظم

دائما الاحظ في اغلب الانتخابات الاوربية يكون تعهد المرشح للرئاسة محاربة الاسلام ودعم الكيان الصهيوني ، وماعلاقة هذه التعهدات امام النهوض بشعبه ؟ اليس من المفروض ان يؤكد المرشح على رفع المستوى الاقتصادي للشعب ومنع البطالة والحد من نسبة الفقر وزيادة القوة العسكرية لحماية البلد ، اما التعهد بدعم الصهاينة وزيارة فلسطين المحتلة ليرضي من هذا التعهد ؟

لابد لنا هنا من التطرق الى قضية محمد الحلبوسي رئيس البرلمان العراقي لما له علاقة بالانتخابات في اوربا الا وهي تعاقده مع شركة "بي جي ار" الصهيونية لانشاء لوبي داعم له في البيت الابيض وضمن العاملين في هذه الشركة رئيس وزراء الصهاينة السابق واخرين من مختلف الاتجاهات المتطرفة المعادية للاسلام المقربة لواشنطن ، هذه ليست الشركة الوحيدة بل هناك الكثير منها ويعتمد عليها كل من يترشح لمنصب رئيس وزراء حتى يكون مقبول في البيت الابيض ، السؤال هنا اليست هي انتخابات وكلمة الشعب هي الفصل فكيف تتدخل واشنطن في فوز من يعتمد على شركاتها الصهيونية في كسب مقبوليتها ؟

بالاعتبارات المثالية والعقلية ان الشعب ينتخب من يثق به في خدمتهم ، فمن يكون عند حسن ظنهم يفوز فما علاقة تلك الشركات في تحسين صور المرشحين ؟

ما عاد الامر بالمخفي ان هنالك قوى تتمثل في منظمات وشركات واستخبارات ومؤسسات عالمية عاملة على خدمة الصهيونية وهذه لها اليد المؤثرة في الشان الداخلي لكل دولة تتعامل معها ، على سبيل المثال صندوق النقد الدولي الذي غايته المعلنة دعم اقتصاد الدول الفقيرة بينما الحقيقة هي التلاعب بالقرار الذي تتخذه الحكومات التي تقترض منه ومن يمتثل لهم يعفى من الديون ، والامتثال يعني رفع الدعم عن السلع الاساسية يقابلها زيادة الضرائب وتقليص فرص العمل في الحكومة يعني انهاك الشعب وتفقيره .

هذه الامور التي هي واضحة للعيان لكن هنالك من يخدع نفسه ويتعامل معها ولكن لو نظرنا الى ما قام به الكيان الصهيوني من اجرام بحق الشعب الفلسطيني في طوفان الاقصى والذي لم يردع من قبل اية حكومة في العالم بل لم يكن في حسابات الكيان ان هنالك من سيمنعه او يعاقبه على اجرامه لثقته المطلقة بانه مدعوم من تلك المؤسسات الدولية اضف الى ذلك كل من فاز بالانتخابات فلابد ان يكون لديه تعامل مع الشركات الصهيونية التي تجعل له مقبولية في واشنطن وثمن المقبولية هي الخضوع الكلي للسياسات الصهيونية وعدم الاعتراض عليها ، قد يكون هنالك تنديد خجول او استنكار على استحياء فهذا بالاتفاق على ان يكون حبر على ورق فالشر يستخدم الخير للتورية لان الاصل يبقى شرير .

هنالك رؤساء لا يتجاوز عددهم عدد اصابع اليد الواحدة ذكرت الاخبار انهم قدموا بلاغا للمحكمة الدولية لاعتبار نتن ياهو مجرم حرب ، الخطوة لاباس فيها ولكن كيف اذا كان الحاكم صهيوني ؟

ماذا سيحصل لو انسحبت الدول التي رات استسلام منظمات الامم المتحدة للاجرام الصهيوني من منظمة الامم المتحدة وتشكيل منظمة خالية من الفيتو ، قد تكون هذه الامنية ضرب من الخيال ومن يعدها كذلك فهو على يقين تام بان كفة الشيطان هي المسيطرة عليهم .

طوفان الاقصى ميزان عادل في تقييم افكار ومبادئ الحكومات العلمانية ومن يطبل لها لقد ظهر لنا انواع من الكذب لو عاش غوبلز وتابعها لخلع القبعة لهم وتلمذ على يدهم

اخيرا لو غدرت الصهيونية باتفاق الهدنة فهل هنالك رادع لها وهل تستبعدون ذلك ؟

كل حاكم محسوب على الاسلام يخدم الصهيونية فهو من منظمة حنون

ما زاد حنون في الإسلام خردلة....ولا النصارى لهم شغل بحنون

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 0
يورو 0
الجنيه المصري 0
تومان ايراني 0
دينار اردني 0
دينار كويتي 0
ليرة لبنانية 0
ريال عماني 0
ريال قطري 0
ريال سعودي 0
ليرة سورية 0
دولار امريكي 0
ريال يمني 0
التعليقات
أبو رغيف : بل أين كان يوم الأمس حين صالت وعربدت الطائرات ألتركية في منطقة ألشمال؟ هل هلعتم حين اسقطت ...
الموضوع :
تساؤلات لوزير الخارجية.."أين كنت عندما قصفت أمريكا قوات أمنية وسط بغداد؟"
حيدر : اللهم صل على محمد وال محمد الطيبين الطاهرين وعجل فرجهم والعن اعداىهم الوهابيه والصهاينه والدواعش والنواصب والبعثيه ...
الموضوع :
التلفزيون الإيراني: عملية استهداف العالم النووي فخري زاده ومدن ايرانية تمت من كردستان العراق
جبارعبدالزهرة العبودي : الاكراد العراقيين رغم انهم يعيشون على نفط الشيعة غير انهم يتعمدون توفير حواضن للإرهاب وعملاء الموساد الإسرائيلي ...
الموضوع :
الخارجية تستدعي القائم بالأعمال الإيراني في بغداد وتسلمه مذكرة احتجاج
مجيد الطائي : على الجميع الحذر كل الحذر من الشياطين مثيري الفتن بين الأديان المختلفة وبين مذاهب الدين الواحد ...
الموضوع :
كنيسة السريان الكاثوليك في العراق والعالم: ساكو تمادى بتصريحاته وكتاباته
ایرانی : رضوان الله تعالی علیه. اللهم ارزقنا توفیق الشهاده فی سبیلک بحق محمد و آله ...
الموضوع :
وكل لبيب بالإشارة يفهم..!
فاضل : السلام عليكم باعتقادي أن الحرب في فلسطين سوف تمهد بل تكون وسيله لضهور السفياني وباعتقادي الشخصي أنه ...
الموضوع :
حركة السفياني من بلاد الروم إلى العراق
الشيخ عبد الحافظ البغدادي : اشك كثيرا في الرواية التي تقول ان العرب كانوا اذا رزقوا بعشرة ابناء يتم قتل احدهم.. لم ...
الموضوع :
عبدالله والد الرسول محمد صلوات الله عليهم.. المظلوم والمغيب إعلاميا
شريف. الشامي : معلومات خطأ ولم يكن في السعوديه وليس لديه الجنسيه الامريكية مجرد احوازي لا اكثر ولا اقل ظهر ...
الموضوع :
أحمدالابيض من هو❗احمد الابيض المتحدث باسم التظاهرات في العراق ....؟!
دعاء الهاشمي : السلام على السيدة الجليلة بنت الفحول من العرب فاطمة بنت حزام الكلابية ورحمة الله وبركاته السلام عليكِ ...
الموضوع :
وفاة أم البنين (عليها السلام )
مصطفى الهادي : الله يرضى عنك اخ حيدر جواد ويمن عليك بالعلم ويفتح شآبيب رحمته لكم ويجعلكم من المقربين. ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير يشيد بالاعلامي الاستاذ حيدر جواد بعد نشره تقريرا حول حقيقة وجود ما يسمى بعلم النفس
فيسبوك