المقالات

المرأة العراقية و"البايسكل"من حقوقها؟!

1820 2016-12-02

سيف أكثم المظفر
أنتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي، صور لفتاة وهي تقود دراجة هوائية، في أسواق محافظة بغداد، وعدّها بعض الناشطين، تلك الحالة بأنها كسر للأعراف الاجتماعية، وعبر آخرون بكونها نوع من الحرية، التي حصلت عليها المرأة العراقية، ووصفها البعض بالتحرر، وهي خطوة لتنال النساء بعض من حقوقها المسلوبة، في ضل مجتمعات محافظة لا تروق لأصحاب ومدعي التمدن والعلمنة، كون عقولهم قائمة على النظرة الشهوانية للنساء فقط.
حبيبي الناشط المدني، الفرحان بركوب أختك لتلك الدراجة، وتعدها منجز وثورة ضد الأعراف جدتك، هل سألت نفسك! وحركة عقلك؛ ليجيبك أحقا إن «البايسكل» هو من حقوق المرأة المسلوبة؟
أتعلم حبيبي مدعي المدنية، أن المرأة اليوم تعاني من اضطهاد وعنف بسبب أمثالك من رواد البارات، كونك تدخل البيت وأنت فاقد الوعي، وتعرض زوجتك وأطفالك للعنف والضرب أحيانا.
هل تعلم عزيزي، أن هناك حالات اجتماعية سلبية تقع ضحيتها المرأة أهم من "البايسكل"..! 8456 حالت طلاق في شهر الماضي في العراق، 2445 فقط في بغداد فقط، حسب بيان مجلس القضاء الأعلى، هل تعلم أن نسبة 70% من الأمية في العراق هن النساء؟ هل تعلم أن معدل الأرامل في العراق زاد بخمسة أضعاف عن السابق، هل تعلم أن معدلات النساء في العراق انخفض بنسبة 10% عن السابق، أليس من الأحرى بنا أن نحارب سلبيات المجتمعية التي تعيق تطور المرأة، وتوعية الأهل بضرورة إكمال تعليم بناتهم، وزيادة الوعي الثقافي؛ كونها هي الطبيبة والمدرسة والأستاذة والمربية والأم، وهي نصف المجتمع بل هي كل المجتمع.. الذي يجب أن يصل إلى أعلى المراتب الثقافية كي يخلق لنا جيلا من الشباب الواعد، لمستقبل بلدنا الذي ضاع بين سارق مدعي الدين، وكأس الخمر.
الأفضل لتلك العقول الشهوانية، التي تناقلت صور الدراجة الهوائية، وعلى سرجها يطفوا بحر هائج، اخذ بمده؛ عقولهم، وبجزره؛ عيونهم، ليصورُ للعالم إن المرأة قد نالت حقوقها بذاك السرج، وتلك الهيئة، لا نعلم لماذا تنظر تلك العقول، للنساء كأنهن خلقن للجنس فقط، ويجب أن تظهر مفاتنها في الشارع، كي يتمتع بها الجميع، حالها حال السيارة (البورش)، أو يتصورها البعض أنها وجدت لإشباع نزواته الجنسية، ثم يرميها للكلاب السائبة من رواد الملاهي وعصابات الاغتصاب.
هل تعلم حبيبي أن حالات العنف التي تتعرض لها المرأة من اغتصاب وضرب في العراق وبغداد تحديدا تضاعف إلى عشرات المرات؟ هل تعلم إن التحرش بلغ حدود خطرة في العراق.
لا نعلم كيف ينقل البعض الصورة السلبية، وينمقها بالحرية والأنفتاح ثم يبثها على أنها صورة من صور التطور للمرأة!
علما؛ أن معظم النساء تمارس ركوب الدراجة الهوائية في النوادي الرياضية ، الحدائق الخاصة في المنازل، وهناك كثير من الفعاليات الجميلة التي تقوم بها، دون أن ترخص نفسها للمارة، وتجعل من أنوثتها مصدر للجذب.
هل ترضى لابنتك أن تضع أردافها على ذاك السرج؟ كي يتمتع الجميع بالنظر إلى مؤخراتها وهي تجوب الشوارع!
كل شخص حر بعرضه، بس مال تقنعني أن "البايسكل" قد وفر للمرأة الحرية، و نالت به حقوقها، فبالعافية على "البايسكل" مع التحية

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1333.33
الجنيه المصري 74.52
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
علي : يوجد في النجف حي السلام 300 ساحات عامةواخذت من قبل المواطنيين وعملوهاحدائق خاصة لهم وهي ملكية عامة ...
الموضوع :
11صندوقا لشكاوى المواطنين في محافظة النجف
مرتضى : يجب اخراجهم من العراق فهذا راي الشعب الحر واذا لم يقبلوا بذلك يجب ان نخرجهم بشكل يذلهم ...
الموضوع :
(المجال الحيوي ) في مفاوضات واشنطن وبغداد المقبلة  
مرتضى : يقصد بالكلاب الاكثر شراسة هو ومستشاريه وحاشيته ...
الموضوع :
ترامب: لو اجتاز المتظاهرون جدار البيت الأبيض لواجهوا الكلاب الأكثر شراسة
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمه الله وبركاته ,,,اللهم العن اول ظالم ظلم حق محمد وال محمد واخر تابع له ...
الموضوع :
◾ الثامن من شوال ..ذكرى هدم مقبرة جنة البقيع في المدينة المنورة ..◾  
Huda : بالتاكيد هي حرب بين العمالقه والاهم فيها هو الربح المادي وهذه هي نتائج العالم المادي الذي تدعو ...
الموضوع :
الوباء القادم
زيد مغير : الاستاذ الجليل محمود الهاشمي ده اجمل التحيات. النقطة الخامسة الذي ذكرتها هي من أهم الحلول وأعني بذلك ...
الموضوع :
بعد ان استشرى وبات"خطراً" على مصير البلد  ..كيف نواجه "الاعلام المأجور"؟  
زيد مغير : كما عودتنا أستاذنا الكريم سامي جواد أن حبر قلمك اسمه حبر الحق وفقك الله ودمت لنا ...
الموضوع :
من يلتحق بايران وفنزويلا ؟!  
زيد مغير : من اجمل ما قرأت لك الله الصادق محمد صادق الهاشمي ...
الموضوع :
أبعاد إيصال النفط الايراني الى فنزويلا  
AYAD ALSAFI : ما بال رواتب البعثين والأجهزة القمعية التي يصل عددها خمس مئة وخمسون ألفا كلهم يأخذون رواتب عاليه ...
الموضوع :
النفط والموازنة كلاهما لعبة سياسية وطريق المعالجات  
ميثم : https://youtu.be/3mFhzsn7l4U اسوء الانترنيت ...
الموضوع :
شركة ايرث لنك لخدمات الانترنت تبدأ بتخفيض اسعار الاشتراك بمنظومتها
فيسبوك