المقالات

هديتي الى اهلي بالبصرة ..بصرتي الفيحاء ..بين ..دعاء..و السماء

381 2019-08-14

ا.د.ضياء واجد المهندس

 

كانت دعاء بنت العشر سنين ، تلح على ابيها بالسؤال عن ابن عمها ( مؤمن )، الذي توفى من مرض السرطان ، رغم رحلة علاجية طويلة بين البصرة وايران والهند كلفت العائلة كل مدخراتهم. قالت دعاء لابيها : امي ابلغتني ، اننا لن نرى مؤمن بعد الان ،لانه رحل الى جوار ربه ، الى اين يا ابي ؟؟!!.

قال الاب : الى الجنة ..قالت : و لماذا ذهب دوننا ، و لم نكن معه ؟!! ، قال: الله اختاره ، كل منا يرحل بميعاد ؟ . قالت : هل في الجنة ، الكهرباء تنقطع!!!! ، الماء مالح و قذر !!!!، الدنيا حر !!!!!، الناس و العشائر تتقاتل بالقنابل و الصواريخ !!!!، المسؤولون يسرقون الاموال !!!!، الشباب لا تعمل !!!!!، المتسولون يملئون الشوارع والاحياء !!!!، الغرباء في كل مكان و يلعبون بمقدراتنا !!!!!، قاطعها الاب ::لا ، لا ،لا .هذا كلام كبار ،يا ابنتي ...

قالت : هل في الجنة نهر اصفى و انقى من شط العرب ؟؟؟!!!، هل فيها النخيل من برحي و خستاوي و خيار البلح وووو، و اشجار التين و المشمش و الرمان ووووو ؟؟؟؟!!!، هل فيها بلابل و عصافير والفراشات وووو ؟؟؟؟ هل فيها العاب و تسلية ؟؟؟!!!!، هل ..، قاطعها ابوها ثانية " : فيها كل شيء جميل ، و اجمل ما خلق الله لعباده المؤمنين الصالحين ....قالت دعاء : دعنا يا ابي نذهب سوية الى الجنة ، و نترك حالتنا التي تسوء كل ساعة ، وسط ظلم الحكومة ،و قساوة الناس ،و رغبتهم بالتملك والجشع ، و تردي حال البلد ..قال الاب : لا ندخل الجنة الا بعد الموت ..قالت : لنطلب من الله ان نموت !!!!!..ثم صمتت و بعد تأمل حزين : لا اريد ان اموت ، لان امي و جدتي و جدي و عماتي و اقاربنا و صديقاتي سيبكين علي كثيرا" .... مسكينات ، لا يعلمن ان في الموت راحة ، و فرصة للدخول الى الجنة ... قال الاب : الله يحفظك و يسلمك من الموت، و شرور ابن ادم ، لازالت الحياة امامك ، و سيتغير حالنا ، لن يتركنا الله بيد الكافرين و الظلمة ، و المنافقين و الفاسدين، انه ناصر عباده الصالحين ، و مولاهم ليوم الدين ...

قالت دعاء : يا ابي كيف يتغير حالنا دون ان نموت ، و اللصوص بايديهم الحكومة و المال والنفط و المخدرات والسلاح ؟؟؟؟!!!..قال الاب : بالوحدة والاصطفاف و التاخي و التراحم ،و بالدعاء نرفع البلاء ، و بعد كل شدة و ضيق و عناء ، ياتي الفرج و اليسر و الرخاء ..لقد سالت الناس الرسول الامين (ص) ١٤ سؤال ، ويسئلونك عن الاهلة ، قل ، .....و يسئلونك ماذا ينفقون ،قل ،  و يسئلونك عن اليتامى ...قل ، ويسئلونك عن الروح ،قل ....ماعدا سؤال لم يستلمه الرسول (ص) بعد (واذا سألك عبادي عني فاني قريب اجيب دعوة الداعي اذا دعاني ) ، فان الله اجاب الخلق حتى بدون ان يقول لرسوله ..يا ابنتي بالدعاء تنفتح ابواب السماء ، و تصبح افواج الظلمة هباء ، و اصواتهم خرساء ، و ابصارهم عمياء ، و عقولهم  جوفاء...يا ابنتي ثق بالله ، فانه ان ينصرنا  فلن يغلبنا احد...

اللهم بك نلوذ و نحتمي

و نصرك و دعمك نرتجي..

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 74.13
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.77
التعليقات
قحطان عبد سلمان : السلام عليكم اني خريج منذ 2003 بكلوريوس تعليم تكنلوجي/قسم الهندسه الميكانيكيه ورب اسره مكونه من 7 اشخاص ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
احمد : عدلو رواتب الموظفين وخاصتا موظفين الصناعة والمعادن ...
الموضوع :
تعرّف على ما سيتقاضاه النواب والرئاسات وفقا لقانون إلغاء الامتيازات
علي الجبوري : احسنت استاذ وضعت يدك على الجرح النازف استمر رجاءا ...
الموضوع :
تهديم الدولة بجيوش الكترونية - الحلقة الاولى
علي عبدالله عبدالامير : أنا ابن الشهيد عبدالله عبدالامير شهيد المقابر الجماعيه وأنا اقدم ع وظيفه وماكو وماخليت مكان ماقدمت بي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
almaliky1990 : عندي مجموعة من الاسئلة اريد طرحها على سماحة الشيخ الصغير اعزه الله تتعلق بالشأن المهدوي فهل هناك ...
الموضوع :
بالفيديو .... الاسرائليون يعتبرون الامام المفدى السيد علي السيستاني بالعدو الخفي او الشبح
محمد : أفضل حل اعلان حكومة طوارئ برئاسة السيد عادل عبد المهدي مده 6 سنوات تجمد الدستور وتكتب دستور ...
الموضوع :
رسالة الى السيد عادل عبد المهدي
فاطمة خالد جواد : يسقط محمد بن سلمان وأبوه الفاسق الفاجر اليهود ي عبيد نتنياهو الدجال ويسقط الطغاة وتحيا دماء الشهداء ...
الموضوع :
نصح بن سلمان فمات في سجون السعودية !
أبو علي القره غولي : أحسنتم وفقكم الله تعالى أرى أننا اليوم قد مررنا بمحطة واحدة من محطات الإبتلاء والغربلة والتمحيص، ولابد ...
الموضوع :
(هل تكون قناة الشرقية اليهودية ملهمة الحراك في العراق)
رعد الموسوي : اخواني رجاءا توضيح ،،من هم الحواسم ؟ وهل هؤلاء خطرين ؟ انا اعيش في الخارج واحد الاخوان ...
الموضوع :
‏عبد الكريم خلف يعاتب أبناء الوسط والجنوب لمشاركتهم في حملة ضده ويؤكد: لن نسمح للحواسم بالعودة!
علي الجبوري : اروحنا فداء للسيد السيستاني هبة الله لاهل العراق في زمن عز فيه الناصر والمعين وكثر فيه العدو ...
الموضوع :
المرجعية ومعركة سرقة الفوضى !
فيسبوك