المقالات

مقاومة الارهاب بتجفيف منابعه المختلفة

985 05:03:00 2006-06-27

ان الارهاب الذي يمارس في العالم وفي العراق خصوصا اجتمعت فيه كل تلك العوامل السلبية السابقة التي تنتج التربية الخاطئة التي تؤدي الى تكفير الانسان وإباحة دمه وعرضه وماله ,وهذا مانرته جليا في الافكار الوهابية المنحرفة التي تغذيها كل تلك العوامل السابقة ولابد من مواجهة تلك الافكار من خلال تجفيف المنابع ,وعملية تجفيف المنابع تحتاج الى جهود دولية واقليمية محلية ............... ( بقلم الدكتور عباس العبودي )

الارهاب هو ممارسة عدوانية نتاج عوامل متعددة يحرك تلك وتلك العوامل نزعة شيطانية في داخل النفس الانسانية والتي تسمى نزعة الهوى والانا. إن اول ممارسة إرهابية عدوانية مارسها الانسان ضد أخيه الانسان هي ممارسة قابيل ضد اخية هابيل {وَاتْلُ عَلَيْهِمْ نَبَأَ ابْنَيْ آدَمَ بِالْحَقِّ إِذْ قَرَّبَا قُرْبَاناً فَتُقُبِّلَ مِن أَحَدِهِمَا وَلَمْ يُتَقَبَّلْ مِنَ الآخَرِ قَالَ لَأَقْتُلَنَّكَ قَالَ إِنَّمَا يَتَقَبَّلُ اللّهُ مِنَ الْمُتَّقِينَ }المائدة27 {لَئِن بَسَطتَ إِلَيَّ يَدَكَ لِتَقْتُلَنِي مَا أَنَاْ بِبَاسِطٍ يَدِيَ إِلَيْكَ لَأَقْتُلَكَ إِنِّي أَخَافُ اللّهَ رَبَّ الْعَالَمِينَ }المائدة28

{إِنِّي أُرِيدُ أَن تَبُوءَ بِإِثْمِي وَإِثْمِكَ فَتَكُونَ مِنْ أَصْحَابِ النَّارِ وَذَلِكَ جَزَاء الظَّالِمِينَ }المائدة29

{فَطَوَّعَتْ لَهُ نَفْسُهُ قَتْلَ أَخِيهِ فَقَتَلَهُ فَأَصْبَحَ مِنَ الْخَاسِرِينَ }المائدة30

نعم ومنذ تلك اللحظة .الشيطانية التي انتصرت فيها قوى الشر على قوى الخير استمر العدوان والتجاوز على الانسان من قبل جند الشيطان بمختلف عناوينهم وصفاتهم ومدارسهم ومذاهبهم . ومن خلال دراستنا الطويلة لجذور الارهاب اتضح الينا ان الارهاب مدارس كلها تجتمع على هدف واحد هو سيطرة الانا والهوى على الانسان ليجعله يمارس الارهاب بكل انواعه واصنافه وحسب العوامل التي تحرك االنا والهوى فيه منها

1-العوامل العقائدية

َ2-العوامل الفكرية

3-العوامل السياسية

4-العوامل الاقتصادية

5-العوامل الاجتماعية

وقد لمح القرآن الكريم الى صور الارهاب المتعددة التي كان يمارسها الانسان ضد اخيه الانسان نتيجة للاسباب التي ذكرناها:

{....لاَ يَزَالُونَ يُقَاتِلُونَكُمْ حَتَّىَ يَرُدُّوكُمْ عَن دِينِكُمْ إِنِ اسْتَطَاعُواْ وَمَن يَرْتَدِدْ مِنكُمْ عَن دِينِهِ فَيَمُتْ وَهُوَ كَافِرٌ فَأُوْلَـئِكَ حَبِطَتْ أَعْمَالُهُمْ فِي الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ وَأُوْلَـئِكَ أَصْحَابُ النَّارِ هُمْ فِيهَا خَالِدُونَ }البقرة217 ,{وَقَالَ فِرْعَوْنُ ذَرُونِي أَقْتُلْ مُوسَى وَلْيَدْعُ رَبَّهُ إِنِّي أَخَافُ أَن يُبَدِّلَ دِينَكُمْ أَوْ أَن يُظْهِرَ فِي الْأَرْضِ الْفَسَادَ }غافر26 ,{يَا قَوْمِ لَكُمُ الْمُلْكُ الْيَوْمَ ظَاهِرِينَ فِي الْأَرْضِ فَمَن يَنصُرُنَا مِن بَأْسِ اللَّهِ إِنْ جَاءنَا قَالَ فِرْعَوْنُ مَا أُرِيكُمْ إِلَّا مَا أَرَى وَمَا أَهْدِيكُمْ إِلَّا سَبِيلَ الرَّشَادِ }غافر29 , {قَالُواْ يَا نُوحُ قَدْ جَادَلْتَنَا فَأَكْثَرْتَ جِدَالَنَا فَأْتَنِا بِمَا تَعِدُنَا إِن كُنتَ مِنَ الصَّادِقِينَ }هود32,{قُتِلَ أَصْحَابُ الْأُخْدُودِ }البروج4 , {وَمَا نَقَمُوا مِنْهُمْ إِلَّا أَن يُؤْمِنُوا بِاللَّهِ الْعَزِيزِ الْحَمِيدِ }البروج8

ان الارهاب الذي يمارس في العالم وفي العراق خصوصا اجتمعت فيه كل تلك العوامل السلبية السابقة التي تنتج التربية الخاطئة التي تؤدي الى تكفير الانسان وإباحة دمه وعرضه وماله ,وهذا مانرته جليا في الافكار الوهابية المنحرفة التي تغذيها كل تلك العوامل السابقة ولابد من مواجهة تلك الافكار من خلال تجفيف المنابع ,وعملية تجفيف المنابع تحتاج الى جهود دولية واقليمية محلية , لان الارهاب نار ملتهبة ستحرق الجميع بدون إستثناء حتى من يغذيها ويروج لها من بعيد او قريب ولات حين مندم.

إن اول خطوات المواجهة مع الارهاب هو السعي الحثيث لتجفيف منابعه ومن اهم الوسائل الايجابية العملية لمواجهة الارهاب التي والتي اقترحها والباب مفتوح لكل قلم مخلص ان يزيد فيها ويطورها لتكون مشروع عمل متكامل انشاء الله :

المرحلة الاولى :

هي الحوار والمواجهة بالمقابل (لغة القوة في مواجهة القوة), وازالة بؤر التوتر في داخل المجتمع من خلال استخدام الاعلام بكل انواعه للتثقيف والتحصين ,ومنع كل بؤر الارهاب قدر الامكان والسيطرة على منافذها المالية من خلال مراقبة الحدود والحسابات المصرفية ,وحركة دخول البضائع وبيعها باسعار رخيصة حتى ارخص من مناشئها من اجل توفير المال للارهاب وبالسرعةومراقبة المراكز التعليمية , واتخاذ الخطوات العملية فتفعيل قانون الارهاب وغلق كل مركز يدعوا او يسوق الى العنف الاجتماعي وتشجيع الكراهية الدينية لانها مساجد ضرار

المرحلة الثانية:

اضافة الى خطوات المرحلة الاولى , هو هو اشغال الناس بالاعمال والتعليم المستمر وعدم تركها تعيش حالة من العزلة والحاجة الاقتصادية والاجتماعية والتعلمية التي يتخذها الارهابيون ذريعة لتجنيد ضعاف النفوس الى مدارسهم وان لم يؤمنوا بافكارهم سيكونوابضاعة لتسويق الارهاب .وعلى الدولة مسوؤلية مباشرة في المساهمة الجادة في ايجاد فرص العمل لكل الطاقات البشرية حتى وان شغلت هذه الوضائف حيزا كبيرا من اقتصاد البلاد , لانها الدرع الحصينة التي تقلل من آثار الارهاب وتقلل الحاجة الة التمويل الامني لان في هذه العملية تقوية البنية الاقتصادية للبد والانتاج واضعاف حالة الارهاب.

المرحلة الثالثة:

اضافة الى ماتقدم من عمل ايجابي , سيكون مسؤولية الجميع مؤسسات حكومية وافراد على التركيز على مايلي:

1-التربية الاسرية الايجابية التي تركز على المحبة والاخوة الانسانية واحترام الراي الاخر مهما كان نوعه ومناقشته بالدليل.

2-التربية المدرسية التي تركز على فكر التسامح وقبول الراي الاخر.

3-التربية الدينية واستنطاقها الايجابي الايجابي لمفاهيم للقرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة , وليس من خلال استنطاق الهوى والانا في فهم النصوص الدينية والتي تقود الى العنف ورفض االاخر .

4-فتح نوادي الحوار الثقافي انطلاقا من قاعدة لامقدس في الحوار 

5-تقوية العوامل الاقتصادية والانمائية في البلاد وجذب جميع الطاقات الى البناء والتنمية وتحصين الناس من خطر الارهاب بكل عناوينه ومشاركة الناس في مواجهته , باعتبار ان الامن الاجتماعي والسياسي والاقتصادي والفكري والثقافي هو مسؤولية الجميع انطلاقا من حديث رسول الله (ص) كلكم راع وكلم مسؤول عن رعيته)

اتمنى انشاء ان تكون هذه الخطوات تكون خطوات عملية نعمل بها لتجاوز محنتنا في العراق الجديد, عراق المحبة والاخوة الانسانية منطلقين من قول الله تعالى

{يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُم مِّن ذَكَرٍ وَأُنثَى وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوباً وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِندَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ }الحجرات

الله انتقم من كل جبار عنيد – وانتقم من كل من اراد بنا سوأ , ورد كيدهم الى نحورهم , وارنا فيهم قدرتك وخزهم كما اخزيت كبارهم صدام والزرقاوي وأمثالهم من الشياطين يارحم الراحمين.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1333.33
الجنيه المصري 73.53
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
مصطفى : ازالة بيوت الفقراء ليس فقط في كربلاء حتى تصور للناس الوضع الامني الخطير كما تزعم اتقوا الله ...
الموضوع :
الى المدافعين عن التجاوزات في كربلاء والبصرة..الوضع خطير جدا
محمد سعيد : عزيزي كاتب المقال ماتفضلت به صحيح ولكنك اهمل جانب جدا مهم وهو المستوى العلمي فكيف يكون مستوى ...
الموضوع :
دعوة لكسر قيود الدراسات العليا
ابرهيم : سعد الزيدي اسم لم نسمع عنه في الحكومات العراقية ولا في اروقة السياسة والصخب والنهب لذا اتسائل: ...
الموضوع :
طريق الحرير
رسل باقر : امكانية دراسة المجموعه الطبيه للمعدلات اقل من 80 على النفقه الخاصه ...
الموضوع :
العتبة الحسينية تدعو الطلبة الراغبين بدراسة الطب في جامعة عالمية إلى تقديم ملفاتهم للتسجيل
Aqeel : شركه زين العراق شركه كاذبه ولصوص في نفس الوقت تتشترك في الانتر نت الاسبوعي او الشهري او ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
سيد محمد : موفق ان شاء الله ...
الموضوع :
القانون المنفرد...
Abbas alkhalidi : ماهيه صحة المعلومات وهل للكمارك علم ب هذه الأدوية أم هناك جهات تقوم بالتهريب متنفذه ولها سلطة ...
الموضوع :
إحباط عملية تهريب أدوية فاسدة عبر مطار النجف
سيد عباس الزاملي : سلام الله عليك ياأبا الفضل العباس ع ياقمر بني هاشم الشفاعه ياسيدي و مولاي ...
الموضوع :
ملف مصور مرفق بفيديو: تحت ضريح إبي الفضل العباس عليه السلام..!
أمجد جمال رؤوف : السلام عليكم كيف يمكنني أن أتواصل مع الدكتور طالب خيرالله مجول أرجوكم ساعدوني وجزاكم الله خير الجزاء ...
الموضوع :
اختيار الجراح العراقي طالب خير الله مجول لاجراءعمليتين في القلب في مؤتمر دولي بباريس
صباح عبدالكاظم عبد : شكرا لمديرية المرور على هذة الخدمة انا مليت الاستمارة وحصلت على التسلسل كيف اعرف موعد المراجعة ...
الموضوع :
المرور تدعو الى ادخال بيانات الراغبين بالحصول على اجازة السوق من خلال موقعها الالكتروني
فيسبوك