المقالات

شر البليه مايضحك ,رداً على أعلام وزارة التعليم العالي الشمري قال الحقيقه

1192 03:08:00 2006-06-30

( بقلم احمد الشمري )

قبل يومين العبد الفقير لله ومن منطلق أيمانه بمبدأ حقوق الأنسان والعداله وحرمة الدم العراقي الطاهر بغض النظر عن مذاهب وقوميات وديانات شهداء ضحايا الأرهاب ,كتبنا مقال حول مواقف وزارة التعليم العالي المحبطه لنا نحنُ العراقيين الذين يعيشون مع الواقع العراقي قلباً ومشاعر وتفاعل ,أنتقدت مواقف الوزاره ومقياسها بمكيالين حول الجرائم الأرهابيه الطائفيه والشوفينيه والتي أستهدفت أبناءنا وأخواننا طلبة الجامعات العراقيه حيثُ شاهدة موقف لوزارة التعليم العالي جيد حول العمليه الأرهابيه التي طالت عدد من طلاب جامعة بغداد من أهالي الرمادي في الوقت الذي غضت أنظارها عن جرائم ذبح 120 طالب جامعي شيعي بجامعة الموصل وحدها ,وأقولها وبصراحه الشمري هو الكاتب العراقي الوحيد الذي شعر في الآم أخوانه وأبنائه طلبة الجامعات الذين تم ذبحهم بجامعات مدن المثلث ,وأقترحت على وزارة التعليم العالي وقبل أكثر من سنه ونصف بضرورة نقل الطلاب الشيعه والكورد والمسيح من الجامعات الموجوده بالمدن الحاضنه للإرهاب وحال تحسن الوضع الأمني يتم أعادة الطلبه إلى جامعاتهم الأصليه ,لكن لاحياة لمن تنادي ,الشمري عندما يكتب هذه الأمور ليست من باب الأفتراء والأمراض الطائفيه لكن الشمري عاش في بلدان ديمقراطيه تحترم الأنسان ولديها مواثيق في أحترام الروح الأنسانيه ,

عام 1992 في الدنمارك المدعي العام أصدر أمر قضائي بأسقاط الحكومه وحل البرلمان ؟ اتعلمون لماذا يا ساده يا كرام ؟؟لأن أحد اللاجئين التاميل من سيريلانكا قدم طلب جمع شمل لزوجته والموظفه تأخرت عن أنجاز المعامله وقد تم إغتيال زوجة هذا اللاجيء في مخيم اللجوء في سنغافوره ؟ ولهذا السبب المدعي العام الدنماركي أصدر أمر في حل البرلمان وأسقاط الحكومه ,

كلام الشمري هذا لايعجب الكادر الأعلامي للسيد وزير التعليم العالي والبحث العلمي ولذلك رد على رسالتي بأسلوب يفتقر لمبادي الأنسانيه وحقوق الأنسان والسبب يعود أن من كتب الرد على مقالتي لازالت مخلفات تربية حزب البعث الساقط مؤثره على نفسيته الطائفيه والشوفينيه ,الشمري يعلنها وبكل شجاعه وأقتدار على السيد وزير التعليم العالي والبحث العلمي وبقية الوزراء من حكومة الأستاذ الدكتور المالكي المحترم ماهم سوى موظفين واجبهم لخدمة أبناء الشعب وبجميع أطيافهم وقومياتهم .وأقول لقراء مقالتي الأعزاء أيها الأخوه والأخوات ولهذا السبب يتخوف العربان والطائفيين والشوفينيين من تجربتكم الديمقراطيه لأنهم لايرغبون أن يرون المواطن العراقي الشيعي والكوردي والمسيحي والصابئي والأيزيدي والعربي العراقي السُني أن يعيش بكرامه وحريه وسلام .وأرفق لقراء مقالتي رد الكادر الأعلامي لوزير التعليم العالي والبحث العلمي لتطلعوا عليها .وتستطيعون قراءة مقالتي وتجدونها منشوره في موقع أبناء المقابر الجماعيه موقع صوت العراق وموقع براثا ولكم خالص تحياتنا وتقديرنا اعلام وزارة التعليم العالي يرد على مقالة الاستاذ احمد الشمري- 29/06/2006م - 1:19 م | مرات القراءة: 94 | مجموع التعليقات: 0 ---------------------------------------------------------------------------تعقيباً على ما نشره السيد احمد الشمري تحت عنوان وقفة مع وزير التعليم العالي والبحث العلمي لماذا تقيس بمكيالين هل للطائفية تأثير..نود بيان الآتي..يبدو ان السيد الكاتب لم يطلع على ما سبق للوزارة ان اتخذته من مواقف بشأن حوادث الاعتداء الإرهابية التي تعرض لها الأساتذة أو الطلبة أو الجامعات.. ويبدو انه لايعلم ان السيد وزير التعليم العالي باشر منذ نحو اسبوعين فقط.. وان الوزارة قد قامت بنقل الكثير من الطلبة إلى جامعات قريبة من محال سكنهم.. ثم لماذا هذا الاقحام غير المبرر لأمور خارجة عن نطاق الوزارة ولماذا هذا السيل من التهم التي يبدو انه يفضل رمي الناس بها عن غير وجه حق.. وهل ازعجه إلى هذا الحد مطالبة الوزارة وكل الأسرة الجامعية بادانة العملية الإجرامية التي استهدفت طلبة ابرياء في حرم امن!مع تحيات إعلام التعليم العاليالأخوه القراء أنا دنت العمليه الأرهابيه بإختطاف طلبة جامعة بغداد وأنظروا لنظرة المسؤل الأعلامي الطائفيه والشوفينيه يحاول تقويلنا مانحنُ نرفضه على الأطلاق .في الختام على السيد وزير التعليم العالي أن يصلح أخطاء ماسبقه من الوزراء وأطالب الحكومه والبرلمان العراقي بفتح تحقيقات عن كل طلاب وأساتذة الجامعات الذين تعرضوا للأغتيال ومحاسبة الوزراء السابقين لتقصيرهم بذلك من خلال تنسيب طلاب شيعه وكورد ومسيحيين بمناطق يسيطر عليها التكفيريين وهؤلاء المسؤلين هم شركاء إلى الأرهابيين الذين قاموا بأعمالهم الجبانه بذبح 120 طالب شيعي من طلاب جامعة الموصل وحدها يجب أن نحترم دماء العراقيين وأوربا تقدمت عندما أحترمت كرامة شعوبها .رحم الله شهداءنا الأبرار والخزي والعار لجرذ العوجه النتن ولمقاومة الأنجاس اللقيطه والطائفيه والشوفينيه .نعم نعم للحريه والديمقراطيه والفدراليه والحكومات الأقليميه ولحقوق الأنسان وكلا كلا إلى الأستبداد والطائفيه والشوفينيه والقهر وقطع الرؤس وسلب الثروات وإنتهاك الحرمات

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
التعليقات
aljanabi
2006-07-01
السيد احمد الشمري المحترم تحيه وتقدير الا يكفينا مانحن فيه من قتل وارهاب وتهجير حتى ننبري يشتم احدنا الأخر كفانا تفرفه وكفانا طائفيه لماذا لانوحد الصفوف بالكلمه الطيبه فالكلمة الطيبه صدقه الست معي في هذا والله اني احبك في الله لانك اخي المسلم قبل ان تكون شعيا اوسنيا (ووالله لأن بسطت يدك لتقتلني ماأنا بباسط يدي لأقتلك )وان قلبي ليتقطر دما على اي مسلم عراقي يقتل وكذلك اصدقائي ومعارفي فلم اعرف انتمائاتهم المذهبيه الا بعد دخول القوات المحتله الى بلدنا العزيز واخيرا سلامي لك ولكل عراقي شريف
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1333.33
الجنيه المصري 71.79
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
محمود البياتي : ايعقل ان كاتب المقال طالب دراسات عليا؟. مقال حافل بالاخطاء النحوية وركاكة الاسلوب وفجاجة التعبير. اذا كان ...
الموضوع :
تقرير علمي عن الانسان والكون الذي يعيش فيه
ابو كيان الفارسي : تعال شوف الفساد في محافظه بغداد عباس ابو التطقيق كل معامله 10 ورقات علني وباسم ابو فرح ...
الموضوع :
النزاهة: السجن سبع سنوات لرئيس مجلس إدارة الشركة العراقية للنقل البري سابقاً
اخوة زينب : محد راح يحسبهم هذولي اولد معاويه لعنه الله عليهم الى قيام الساعه هم لو عدهم غيره ماكان ...
الموضوع :
المتحدث باسم قيادة محور الشمال للحشد الشعبي : دماء الشهداء فضحت تسجيلات الفلاحي
حمادة : السلام عليكم .... تحية طيبة لوكالة انباء براثا وعامليها المخلصون .. وتحية طيبة للاخوة علي محسن راضي ...
الموضوع :
عدم التزام اصحاب المولدات يا مجلس محافظة بغداد
المواطن : لماذا العراق یبیع النفط 16 دولار ارخص علی کل برمیل الی الدوله الاردنیه. هذا فلوس الشعب. ...
الموضوع :
93% من ضحاياهم شيعة: أحصائية أمنية حول جنسيات الارهابيين الذين قاموا بتفجيرات ارهابية في العراق
محمدامين عبدالحسين عبيد : انفصلت عن الدوام بتاريخ شهر الثامن سنة 2015 بسبب مشاكل عائلية ...
الموضوع :
الحشد الشعبي يصدر بيانا بشأن معاملات المفسوخة عقودهم في الهيئة
تحسين : السلام عليكم النص يعاني من ركاكة واضحة ارجو التنبه ...
الموضوع :
المعارضة بين اليأس والردة..!
العراقي : فعلا هو وزير نزيه . فقط للتنويه اخي العزيز هناك اغلاط املائية كثيرة كمثال حظارية ، منذو ...
الموضوع :
اذا  أردتم الكهرباء فـأدعمو وزيرها ..!
ابو محمد : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لماذا تم رفض القانون في العراق اليس فيه شيعة ؟! ...
الموضوع :
البرلمان الكويتي يقر بالأغلبية قانون الأحوال الشخصية الجعفري
امنه : السلام عليك يامولاي يااباعبدالله السلام عليك يامولاي ابراهيم المجاب اسئلكم بحقكم عندالله وبالشان الذي لديكم عنده ..ان ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
فيسبوك