المقالات

الديمقراطية اي التعددية الفكرية والسياسية هي الحل..

879 2021-10-06

 

مهدي المولى ||

 

من  الطبيعي ان لكل إنسان  رأي وجهة  نظر في الحياة في الوجود ومن حقه ان يطرحه  أن يعلن عنه بشرط أن لا يتجاوز على آراء ووجهات نظر الآخرين وبشرط ان لا يعتبرها أي آرائه ووجهة نظره هي الصحيحة الأصح  وآراء ووجهات نظر الآخرين  خطأ وغلط  وبشرط ان لا يفرضها بالقوة على الآخرين.

فأثبت ان التجاوز على آراء ووجهات النظر واعتبار رأيه ووجهة نظره هي الصحيحة الأصح ويفرضها بالقوة عادة حيوانية وحشية بل وباء مدمر وقاتل وعلى  البشرية ان ترفض هكذا حالة بقوة وبتحدي لأن الحيوان المتوحش والوباء لا يمكن ان نتعامل معهما  بالطرق السلمية الإنسانية كما أثبت ان الآراء او وجهات النظر التي تفرض بالقوة مهما كانت   فلا تحصد البشرية منها إلا الدمار والهلاك أمامنا صدام وهتلر وستالين ومعاوية وغيرهم الكثير وكل القتلة والمجرمين فكانت النتيجة أولا تدمير الفكرة التي أتوا بها وثانيا دمروا الحياة وذبحوا الإنسان صحيح إنهم حكموا وفرضوا أنفسهم على الشعوب فترة من الزمن بقوة السلاح  لكنهم أزيلوا وقبرتهم الشعوب الحرة كما تقبر  أي نتنة قذرة.

لا شك ان البشرية وصلت الى درجة من الوعي والإدراك  لهذا على كل إنسان حر ان يكون بمستوى الدرجة التي وصلت اليها البشرية لم يعد الحاكم الواحد  الحزب الواحد الرأي الواحد العائلة الواحدة مقبول من قبل أي شعب حر يعتز ويفتخر بإنسانيته مهما  كان مستواه الفكري لأنه لم يعد مجديا ونافعا  فمثل هذا الحكم يعتمد صحيح على عائلته لكنه يعتمد على الأقذار الحقراء من مختلف مكونات الشعب الذين باعوا أنفسهم وشرفهم للحاكم  وأفراد عائلته فكانوا يده التي تقمع الشعب وتهين الشعب وتغتصب الشعب  وتنهب مال الشعب وهذا ما حدث في زمن الطاغية صدام وعائلته.

  من هذا يمكننا القول ان الديمقراطية أي التعددية الفكرية والسياسية هي الضمانة الوحيدة لحماية كل مكونات الشعب وهي الوسيلة الوحيدة لبناء الوطن وسعادة الشعب واقصد بالديمقراطية والتعددية الفكرية والسياسية حكم الشعب كل الشعب.

وحكم الشعب يعني كل الشعب يشارك في الحكم  من خلال ما يطرحه من آراء ووجهات نظر   وهذه الآراء ووجهات النظر تتفاعل تتلاقح مع بعضها ونتيجة لهذا التفاعل والتلاقح تنتج  تولد فكرة جديدة وهذه الفكرة هي التي تحكم وعلينا جميعا الإيمان بها والإقرار بها  وبعد فترة تتولد فكرة أكثر فائدة ونلغي الفكرة القديمة ونأخذ بالفكرة الجديدة وهكذا تبنى الأوطان بل تبنى الحياة بكاملها  فكل شي في الحياة بدأ بنقطة ثم كبرت واتسعت ونمت.

والانتخابات هي الوسيلة الوحيدة لتطور وعي الشعوب ورفع مستواها  الى مستوى احترام آراء الآخرين لهذا نرى شعبنا عزم وصمم على إجراء الانتخابات متحديا كل العثرات والعراقيل التي صنعها وخلقها أعداء العراق  لأنها الوسيلة الوحيدة التي تنقذه من الحرب العشائرية والطائفية والعنصرية  وتمكنه من بناء وطنه وسعادته.

وهكذا خابت مساعي أعداء العراق من آل سعود وسادتهم إسرائيل وكلابهم الوهابية القاعدة وداعش في خارج العراق ومن دواعش السياسة أي عبيد وجحوش صدام في داخل العراق.

من هذا يمكننا القول ان الديمقراطية التعددية الفكرية والسياسة هي الضمانة الوحيدة لحماية  كل العراقيين وهي التي تبني العراق وتسعد العراقيين لا اردوغان ولا آل سعود ولا آل صهيون ولا الإقليم ولا الانفصال أنها من أساليب ومخططات أعداء والعراق التي تريد بالعراق شرا  لهذا يجب الحذر واليقظة من ألاعيب أعداء العراق.

ــــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1515.15
الجنيه المصري 77.58
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
د. قيس مهدي حسن البياتي : أحسنتم ست باسمة فعلاً ماتفضلتم به.. وانا اقترح ان يخصص وقت للاطفال في مرحلة الابتدائية للعب والاطلاع ...
الموضوع :
فلذاتُ أكبادنا الى أين!؟
ابو حسنين : المعلوم والمعروف عن هذا الطبال من اخس ازلام وجلاوزة البعثيين الانجاس ومن الذين ركبوا بقطار الحمله الايمانيه ...
الموضوع :
بالفيديو .... فتاح الشيخ : جمهور الصدر اكثر طاعة من جمهور الامام علي (ع)
العراقي : اولا فتاح الشيخ معروف تاريخه ومعروفه اخلاقه وميوله ثانيا- تسمية جمهور الامام علي تسميه خاطئه وهي ذر ...
الموضوع :
بالفيديو .... فتاح الشيخ : جمهور الصدر اكثر طاعة من جمهور الامام علي (ع)
ابو تراب الشمري : عراق الجراح منذوا ولادته كان جريحا ومازال جرحه يدمينا عراق الشهادة وذكرى شهدائه تحيينا السلام على العراق ...
الموضوع :
أضـغاثَ أَفـعال ..!
حميد مجيد : الحمدلله الذي أنعم وأكرم هذه النفوس الطيبه والأنفس الصادحه لتغرد في سماء الولايه عنوانا للولاء والتضحية والفداء، ...
الموضوع :
بالفيديو ... نشيد سلام يا مهدي يا سيدي عجل انا على العهد
عباس حسن : سلام عليكم ورحمته الله وبركاته ........اناشد الجهات المسؤولة لمنع الفساد في سرقة المعلومات الى شركة (كار ) ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
ali alsadoon : احسنت يا زينب. بارك الله فيك. استمري في الكتابة الوعظية فهي مفيدة جدا. شكرا لك . ...
الموضوع :
لحظة ادراك..!
عامر الكاتب : نبقى بحاجة ماسة لهكذا اعمال فنية تحاكي مستوى ثقافة الاطفال وتقوي اواصر المحبة والولاء للامام الغائب روحي ...
الموضوع :
على خطى سلام فرمانده، نشيد إسلامي تحيتي وحدة عن الامام المنتظر عجل الله فرجه برعاية وكلاء المرجعية الدينية في كربلاء المقدسة
زهره احمد العرادي : شكرا على هذا العمل الجبار الأكثر من رائع ونأمل بأعمال بنفس المستوى بل وأقوي ...
الموضوع :
لا تستنسخوا سلام فرمانده..!
ابو تراب الشمري : السلام على الحسين منارة الثائرين السلام على من قال كلا للكفر والكافرين السلام على من سار في ...
الموضوع :
ِعشـقٌ وَعاصِفَـةٌ وَنـار..!
فيسبوك