المقالات

وفي رمضان دعونا نغسل القلوب التي رانت عليها الذنوب .


احترام المُشرّف ||    ((رَبَّنَا ظَلَـمْنَا أَنْفُسَنَا وَإِنْ لَـمْ تَغْفِرْ لَنَا وَتَرْحَمْنَا لَنَكُونَنَّ مِنَ الْخَاسِرِينَ)) طوال العام  ونحن نتحدث عمن ظلمنا ونشكوا ممن أذانا وندعو على من أوجعنا أو هظم حقوقنا . فهل نجعل من الشهر الكريم حسابا خاصا مع أنفسنا التي ظلمناها بإتباع هواها؟ هل نجعل من هذه الأيام المباركة أيام محاسبة لأنفسنا ؟ كم قصرنا في عباداتنا طوال العام وكأن الله لايوجد إلا في رمضان، لنسأل أنفسنا ونكون صادقين في السؤال وفي الجواب ولانختلق الأعذار بعدم الفراغ، لنسأل أنفسنا عن 330 يوما وقد خصمنا 30 يوما الذي هو شهر رمضان . 1- عندما نقرأ القرآن ونواظب عليه في شهر رمضان حتى أن البعض يقرأ اثنين أو ثلاثة مصاحف فيه وهذا عظيم، أنت كم قرأت من القرآن طوال العام؟ هل خصصت حتى ساعة لتلاوة القرآن طيلة  330 يوما أسال نفسك واجب عليها ؟.  2- عندما نقوم الليل ونصلي في رمضان وهذا عظيم، أنت كم قمت من ليالي 330 يوما اسأل نفسك واجب عليها.  3- عندما تدعو وتخشع في الدعاء في رمضان وهذا عظيم، كم قمت تدعو  وتخشع في دعائك طيلة 330 يوما اسأل نفسك واجب عليها ؟. فقط ثلاثة أسئلة واجب عليها بصدق دون أعذار تختلقها ، فالوقت هو الوقت في رمضان وغير رمضان والرب هو الرب في رمضان وغير رمضان، الذي اختلف هو أنت . صائمين وصيامنا يحتاج إلى صيام عن اللغو في الحديث والسخط على الحياة والتبرم من المعيشة نعم.  نحن في ضائقة، وربنا قد دلنا كيف نخرج منها  ( اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا  يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُمْ مِدْرَارًا وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَلْ لَكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَلْ لَكُمْ أَنْهَارًا)  سورة نوح . نعم . نحن في حرب وعدوان وربنا قد دلنا كيف ننتصر ( وَاعْتَصِمُوا بِحَبْلِ اللهِ جَمِيعًا وَلَا تَفَرَّقُوا وَاذْكُرُوا نِعْمَةَ اللهِ عَلَيْكُمْ إِذْ كُنْتُمْ أَعْدَاءً فَأَلَّفَ بَيْنَ قُلُوبِكُمْ فَأَصْبَحْتُمْ بِنِعْمَتِهِ إِخْوَانًا وَكُنْتُمْ عَلَى شَفَا حُفْرَةٍ مِنَ النَّارِ فَأَنْقَذَكُمْ مِنْهَا كَذَلِكَ يُبَيِّنُ اللهُ لَكُمْ آَيَاتِهِ لَعَلَّكُمْ تَهْتَدُونَ) من سورة آل عمران- آية (103) نعم.  نحن تحت عدوان كوني ، وقد تكالبت علينا الأمم ولكن ربنا قد دلنا كيف نواجههم ( الَّذِينَ قَالَ لَهُمُ النَّاسُ إِنَّ النَّاسَ قَدْ جَمَعُوا لَكُمْ فَاخْشَوْهُمْ فَزَادَهُمْ إِيمَانًا وَقَالُوا حَسْبُنَا اللهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ) من سورة آل عمران- آية (173) نعم.  ما نمر به طيلة سنوات العدوان هو عذاب ولكن ربنا قد دلنا كيف نخرج من هذا العذاب (وَمَا كَانَ اللهُ لِيُعَذِّبَهُمْ وَأَنْتَ فِيهِمْ وَمَا كَانَ اللهُ مُعَذِّبَهُمْ وَهُمْ يَسْتَغْفِرُونَ) من سورة الأنفال- آية (33) لنستغفر ولكن إن استغفارنا يحتاج إلى استغفار، لاتدع ليدك ولسانك العنان في الأذية والسب والغيبةوالنميمة وتأتي لتأخذ المسبحة وتستغفر ألفا أو ألفين أو ثلاثة أو أكثر الاستغفار لن يسقط عنك ظلم من ظلمت بأي شكل من أشكال الظلم مادي أو معنوي، فظلم العبد للعبد من الظلم الذي لايترك ، الاستغفار : هو التزكية لنفسك والإنابة لربك والندم على ذنبك والتوبة من غفلتك والعزم على عدم العودة لزلاتك والحياء ممن عصيت.  ها هو شهر رمضان قد أقبل علينا لنغتنم فيه المثابرة على غسل قلوبنا التى رانت عليها الذنوب وكدرت صفائها أدران المعاصي، ولتكن لدينا العزيمة والإصرار أن تستمر توبتنا وغسل قلوبنا طيلة العام .
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1538.46
الجنيه المصري 77.64
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 387.6
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.82
التعليقات
د. قيس مهدي حسن البياتي : أحسنتم ست باسمة فعلاً ماتفضلتم به.. وانا اقترح ان يخصص وقت للاطفال في مرحلة الابتدائية للعب والاطلاع ...
الموضوع :
فلذاتُ أكبادنا الى أين!؟
ابو حسنين : المعلوم والمعروف عن هذا الطبال من اخس ازلام وجلاوزة البعثيين الانجاس ومن الذين ركبوا بقطار الحمله الايمانيه ...
الموضوع :
بالفيديو .... فتاح الشيخ : جمهور الصدر اكثر طاعة من جمهور الامام علي (ع)
العراقي : اولا فتاح الشيخ معروف تاريخه ومعروفه اخلاقه وميوله ثانيا- تسمية جمهور الامام علي تسميه خاطئه وهي ذر ...
الموضوع :
بالفيديو .... فتاح الشيخ : جمهور الصدر اكثر طاعة من جمهور الامام علي (ع)
ابو تراب الشمري : عراق الجراح منذوا ولادته كان جريحا ومازال جرحه يدمينا عراق الشهادة وذكرى شهدائه تحيينا السلام على العراق ...
الموضوع :
أضـغاثَ أَفـعال ..!
حميد مجيد : الحمدلله الذي أنعم وأكرم هذه النفوس الطيبه والأنفس الصادحه لتغرد في سماء الولايه عنوانا للولاء والتضحية والفداء، ...
الموضوع :
بالفيديو ... نشيد سلام يا مهدي يا سيدي عجل انا على العهد
عباس حسن : سلام عليكم ورحمته الله وبركاته ........اناشد الجهات المسؤولة لمنع الفساد في سرقة المعلومات الى شركة (كار ) ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
ali alsadoon : احسنت يا زينب. بارك الله فيك. استمري في الكتابة الوعظية فهي مفيدة جدا. شكرا لك . ...
الموضوع :
لحظة ادراك..!
عامر الكاتب : نبقى بحاجة ماسة لهكذا اعمال فنية تحاكي مستوى ثقافة الاطفال وتقوي اواصر المحبة والولاء للامام الغائب روحي ...
الموضوع :
على خطى سلام فرمانده، نشيد إسلامي تحيتي وحدة عن الامام المنتظر عجل الله فرجه برعاية وكلاء المرجعية الدينية في كربلاء المقدسة
زهره احمد العرادي : شكرا على هذا العمل الجبار الأكثر من رائع ونأمل بأعمال بنفس المستوى بل وأقوي ...
الموضوع :
لا تستنسخوا سلام فرمانده..!
ابو تراب الشمري : السلام على الحسين منارة الثائرين السلام على من قال كلا للكفر والكافرين السلام على من سار في ...
الموضوع :
ِعشـقٌ وَعاصِفَـةٌ وَنـار..!
فيسبوك