انت والمسؤول

اعلام الوزارات ..اذن من طين واخرى من عجين...بقلم:محمد الكعبي

6396 09:00:00 2013-03-14

كتب الكثير من زملائي عن تصرف المكاتب الاعلامية لبعض الوزارات ومحاولات هذه المكاتب  وضع رأسها بالرمل لكي لا تسمع او تقرأ ما ينشر  في وسائل الاعلام خصوصا السلبي منها .

والمعروف ان مهمة المكاتب الاعلامية هي خلق حلقة وصل بين وزارات الدولة والمواطنين وعن طريق وسائل الاعلام المختلفة ولا انكر ان البعض من هذه المكاتب قد حققت نجاحاً لا بأس به  في هذا المجال عكس البعض الذي يتولاه موظفون لايمتون  للاعلام باي صلة لا من قريب ولا من بعيد(وقد وصلوا الى المكاتب الاعلامية بطفرة وراثية ) والسبب ان الوزير الفلاني قد جلب معه فلان الفلاني من حزبه ووضعه ناطقا اعلاميا لوزارته او مديرا للاعلام في هذه الوزارة وأخذ يتصرف هذا المدير وفقا للصلاحية المخولة له على أساس ان هذه الوزارة قد سجلت طابو باسم حزبه  فلا تدخل صحيفة  لوزارته الا صحيفة حزبه او صحيفة متملقة  لحزبه  بحيث تجعل من ايجابية اداء الوزارة (عزا ء وتشبع به لطم )كما يقول المثل الدارج وهذا بالتأكيد ليس من مهام الاعلام انما من مهامه اظهار الحقائق كما هي للناس لتحكم على اداء هذه الوزارة او تلك  بل ان البعض قد قسم الصحف  الوطنية الى قسمين الاول لنا والثاني علينا  ووصل الامر بالبعض من مدراء الاعلام بدعم بعض الصحف التي لا تحتاج الى دعم  من خلال نشر الاعلانات فيها التي تدفع  الملايين سنويا من المال العام وحين تقرأها تجدها تقطر بغضاء وطائفية للبلد وأهله  ولكنها مقربة من السيد مدير الاعلام وبحجة الوحدة الوطنية ولكي لا يقال إن المدير طائفي (لاسمح الله ) .

وعودة على موضوع الردود والاهتمام بالشكاوى المنشورة فيها نرى ان البعض من الوزارات (واقصد اعلامها) لا ترد على ما ينشر الا حين ينشر في صحيفة معينة دون اخرى ومرد ذلك لامرين عدم قيام اعلام الوزارة بمتابعة ما ينشر من هموم ومظلومية للمواطنين وايصاله الى المعنيين في الوزارة لاستحصال الرد  والامر الآخر تصوير الامور للمسؤول او الوزير بان وزارته لا تعاني من اي شكاوى لانجاز عملها باكمل وجه وهذا كذب مبين  وآخر يتعامل مع ما ينشر بمبدأ( اذن من طين واخرى من عجين) وهو ما قد ينعكس سلبا على اداء الوزارة الذي لا يجد نفعا من متابعة ما يكتب لان ذلك لايعفي القائمين على اعلام الوزارة من مسؤوليتهم المهنية والاخلاقية لانه بصراحة نفاق ما بعده من نفاق لتلميع صورة الوزارة المعتمة وتزييف للحقائق 

وخير الكلام ما قل ودل

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1639.34
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
صوة العتره : بحث مفصل عن ذرية السيد محمد سبع الدجيل ابن الإمام علي الهادي عليهم السلام/السادة ال البعاج ذرية ...
الموضوع :
29 جمادي الثانية 252هـ وفاة السيد محمد سبع الدجيل السيد محمد ابن الإمام الهادي (ع)
رسول حسن نجم : كلام جنابك في صميم (الجاهليه العربيه وجماهيرهم من الصنف الثالث حسب تصنيف الامام علي عليه السلام) وكذلك ...
الموضوع :
لا يمكن أن تقع الحرب ما بين الدول الكبرى..
الدكتور فاضل حسن شريف : استدلال منطقي ...
الموضوع :
من هم عرب العراق الحقيقيون
رسول حسن نجم : نحن في زمن انقلاب المقاييس وكما قال امير المؤمنين عليه السلام يعد المحسن مسيء هذا في زمنه ...
الموضوع :
المثليون والبعثيون ربما هم الأخيار..!
أقبال احمد حسين : اني زوجة الشهيد نجم عبدالله صالح كان برتبه نقيبمن استشهد ب2007 اقدم اعتراظي لسيادتكم بان الراتب لايكفي ...
الموضوع :
الأمن والدفاع تحدد رواتب منتسبي الداخلية وتؤكد قراءتها الأولى بالبرلمان
رسول حسن نجم : ان التعمق في الكتب المختصه وعمل البحوث النظريه من خلال نصوصها ومن ثم استخلاص النتائج وفقا لتلك ...
الموضوع :
شيعة العراق: فاضل طينة آل محمد 
ابو حسنين : للاسف الشديد والمؤلم انك تمجد وتعظم شخصيه وضيعه وانتهازيه مفرطه ومنحرفه غالب الشابندر راكب الامواج ومتقلب المواقف ...
الموضوع :
بماذا نفسر ما قام به غالب الشابندر في القناة الرابعة؟!
زيد مغير : اللهم العن من قتله ومن شارك بقتله ومن فرح لمقتله ...
الموضوع :
أنا رأيت قاسم سليماني..!
عبد الله ضراب : ذلُّ السّؤال في أهل اليراع بقلم الشّاعرعبد الله ضراب الجزائري إلى الشّعراء والكتّاب والشّيوخ الذين كرّسوا ذلّهم ...
الموضوع :
كلمات إلى زينب سليماني
مواطن : مع هذا القرار ....... انتشر اخيرا فيديو لطفل في الاول الابتدائي والمعلمة اثرت تصويره على تهدئته لم ...
الموضوع :
التربية تبحث جملة موضوعات "مهمة"
فيسبوك