انت والمسؤول

عصابة خطيرة في حي الجهاد ببغداد


 

بسم الله الرحمن الرحيم 

إِنَّمَا جَزَاءُ الَّذِينَ يُحَارِبُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَيَسْعَوْنَ فِي الْأَرْضِ فَسَادًا أَنْ يُقَتَّلُوا أَوْ يُصَلَّبُوا أَوْ تُقَطَّعَ أَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُمْ مِنْ خِلَافٍ أَوْ يُنْفَوْا مِنَ الْأَرْضِ ذَلِكَ لَهُمْ خِزْيٌ فِي الدُّنْيَا وَلَهُمْ فِي الْآخِرَةِ عَذَابٌ عَظِيمٌ 

صدق الله العلي العظيم 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته: 

ان من الابتلاءات الخطيرة التي ابتلي بها شعبنا وصارت مصدرا اساسيا لعدم استقراره وانعدام امانه هو تمادي اصحاب النفوس المجرمة التي نشأت بين طفيليات الجريمة والفساد الاخلاقي والقيمي والديني، في تكوين عصابات شرسة لاتتورع عن قتل النفس التي حرم الله، ولا عن السرقة، ولا عن اغتصاب المنازل والاموال والاعراض. 

وفي حي الجهاد واحدة من اشرس هذه العصابات التي وجدت في خشية المواطنين من التصدي لها وغياب القانون فرصة للتمادي في اعمالها الاجرامية حتى غدا الحي يعيش ذعرا يوميا وهلعا منها. 

ولاننا تابعنا منبركم الوطني العالي المقام في دفاعه عن شعبنا حيثما كان، بروح وطنية شجاعة، فاننا نناشد غيرتكم وشهامتكم ان تعجلوا وفق ما قيض الله لكم في انقاذ هذا الحي من العصابة المجرمة التي ما تركت جريمة الا ارتكبتها ولا موبقة الا مارستها ولا فاحشة الا اقترفتها، ولا رزقا الا قطعته، ولا مالا الا نهبته، ولا اسرة متعففة الا هدرت عفتها، ولا عرضا الا عرضت به ، ولا عابرا الا سلبته، ولا آمنا في منزله الا روعته، وكلنا يقين بانكم لن تدخروا جهدا الا وتبذلونه من اجل الوطن والمواطن. 

ان العصابة التي يقودها كل من المدعوين ( صلاح بريش كحيط وكفاح بريش كحيط وابو حيدر البهادلي) والتي تضم اكثر من اربعين شخصا من العاطلين عن العمل والسراق والمجرمين قد مارست ولم تزل تمارس الجرائم التالية منذ اكثر من ثماني سنوات: 

1.تسليب اموال المواطنين بقوة السلاح. 

2.فرض الاتاوة( الخاوة) الشهرية على اصحاب المحلات في الحي ومن يرفض دفع الاتاوة يهدم محله ويتعرض لاعتداء قد يصيبه بالعجز. 

3.سرقة المنازل واغتصاب النساء. 

4.اختطاف المواطنين الى منطقة المعالف وابتزاز عوائلهم وقتلهم. 

5.ابتزاز الاطباء والصيادلة في الحي. 

6.الاعتداءات السافرة على المواطنين والتهديد بقتلهم. 

7. اجبار المواطنين على ترك منازلهم والاستيلاء عليها، وفي آخر جريمة في هذا المجال، انهم اجبروا عائلة متكونة من ام وسبع بنات وطفل على تزويج احدى البنات الى رئيس العصابة (صلاح بريش كحيط) بعد التهديد بذبح الطفل، فاضطرت العائلة لذلك وبعد الزواج قام رئيس العصابة بتهجير العائلة من مسكنها واتخذه منزلا له من عدة منازل يستحوذ عليها. 

8.تدبير المكائد للاطباء والصيادلة والتجار مثل دفع نساء العصابة الى مراجعة طبيب وفي داخل عيادته يصرخن زاعمات تحرش الطبيب بهن وتفرض العصابة على الطبيب مبلغا هائلا كفصل عن امر لم يرتكبه، وهكذا مع الصيدلي والتاجر والقصاب والعطار وهكذا حتى يضطر الطبيب والصيدلي الى الهجرة من الحي.. 

9.تسليب السيارات من المواطنين، وفي آخر جريمة لهم تعرضوا لموكب ضابط كبير بغية تسليبه، لكن حماية الضابط واجهوهم واجبروهم على الفرار. 

10.لديهم مكتب في حي الامانة (جزء من حي الجهاد) يمارسون فيه اغتصاب النساء وجلد المواطنين وتعذيبهم، والشرطة تعرف بهذا المكتب لكن لم تجرؤ على مداهمته، ويدور حديث بين الناس ان بعض المسؤولين في مركز الشرطة متواطئون مع العصابة. 

11.تجبر العصابة بعض النساء على ممارسات لا اخلاقية في ملهى لا نعرف اسمه على شارع ابي نؤاس ويديره رئيس العصابة. 

اضافة الى عشرات الجرائم الاخرى من شأن اي تحقيق قوي وعادل مع افراد العصابة ان يكشف عنه. 

وربما ستسألون لماذا لم يلجأ ضحايا هذه العصابة الى القانون؟ فنجيب بان مئات الشكاوى قد قدمت لمركز شرطة الجهاد ومكتب مكافحة الاجرام فيها، وان المجرمين معروفون جيدا للمركز والمكتب اذ مسجلة هناك مئات الشكاوى ضدهم، لكن مع ثبوت تلك الجرائم واعترافات المتهمين بها واجراءات كشف الدلالة، يخرج المجرمون من دون اية عقوبة ليعودوا الى ممارسة جرائمهم بشكل ابشع، اضافة الى ان اي شكوى تقدم للمركز يتم تبليغ المجرم بمضمونها قبل احالتها الى القاضي فيذهب هذا وعصابته الى التنكيل بالمشتكي، وعند صدور اي امر قبض ضد المجرمين يتم تبليغهم من افراد في مركز الشرطة فيغادر المجرمون منازلهم قبل وصول مفرزة القاء القبض عليهم، وهكذا وجد المواطنون ان الخضوع للعصابة اهون من اللجوء للقانون. 

اننا نتعشم فيكم انتصافا منكم في اثارة هذه القضية عسر ان يتنبه المسؤولون الامنيون الى مخاطرها احقاقا للحق وازهاقا للباطل وارضاء لرب السموات والارضين وانتصافا لذوي الاموال المنهوبة والارواح المزهوقة والاعراض المنتهكة على ايدي هذه العصابة المجرمة. 

ومن الله التوفيق والسداد. 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته 

 

وجهاء حي الجهاد 

بغداد 

18 تشرين الاول 2017 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 73.86
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
قحطان عبد سلمان : السلام عليكم اني خريج منذ 2003 بكلوريوس تعليم تكنلوجي/قسم الهندسه الميكانيكيه ورب اسره مكونه من 7 اشخاص ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
احمد : عدلو رواتب الموظفين وخاصتا موظفين الصناعة والمعادن ...
الموضوع :
تعرّف على ما سيتقاضاه النواب والرئاسات وفقا لقانون إلغاء الامتيازات
علي الجبوري : احسنت استاذ وضعت يدك على الجرح النازف استمر رجاءا ...
الموضوع :
تهديم الدولة بجيوش الكترونية - الحلقة الاولى
علي عبدالله عبدالامير : أنا ابن الشهيد عبدالله عبدالامير شهيد المقابر الجماعيه وأنا اقدم ع وظيفه وماكو وماخليت مكان ماقدمت بي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
almaliky1990 : عندي مجموعة من الاسئلة اريد طرحها على سماحة الشيخ الصغير اعزه الله تتعلق بالشأن المهدوي فهل هناك ...
الموضوع :
بالفيديو .... الاسرائليون يعتبرون الامام المفدى السيد علي السيستاني بالعدو الخفي او الشبح
محمد : أفضل حل اعلان حكومة طوارئ برئاسة السيد عادل عبد المهدي مده 6 سنوات تجمد الدستور وتكتب دستور ...
الموضوع :
رسالة الى السيد عادل عبد المهدي
فاطمة خالد جواد : يسقط محمد بن سلمان وأبوه الفاسق الفاجر اليهود ي عبيد نتنياهو الدجال ويسقط الطغاة وتحيا دماء الشهداء ...
الموضوع :
نصح بن سلمان فمات في سجون السعودية !
أبو علي القره غولي : أحسنتم وفقكم الله تعالى أرى أننا اليوم قد مررنا بمحطة واحدة من محطات الإبتلاء والغربلة والتمحيص، ولابد ...
الموضوع :
(هل تكون قناة الشرقية اليهودية ملهمة الحراك في العراق)
رعد الموسوي : اخواني رجاءا توضيح ،،من هم الحواسم ؟ وهل هؤلاء خطرين ؟ انا اعيش في الخارج واحد الاخوان ...
الموضوع :
‏عبد الكريم خلف يعاتب أبناء الوسط والجنوب لمشاركتهم في حملة ضده ويؤكد: لن نسمح للحواسم بالعودة!
علي الجبوري : اروحنا فداء للسيد السيستاني هبة الله لاهل العراق في زمن عز فيه الناصر والمعين وكثر فيه العدو ...
الموضوع :
المرجعية ومعركة سرقة الفوضى !
فيسبوك